مقالات

{وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ}

.بقلم :مشاعل محمد الجيزاني

حصل موقف في يوم من الأيام
لم أدركه في حينها
ولكن كعادتي
بعد أن يمضي عليه عدة أيام وأسابيع
يشتعل الضوء الأخضر في عقلي
معلنًا فهمه
قال لي يوماً عمي
في موضوع توتر علاقتي مع أبي
أن عقلي وعقل أبي مختلفين عن بعضهم
وأنني قد أكون توصلت لمراحل متقدمة في الفهم والوعي والإدراك
لم يصل إليها أبي
وبسبب نظرتي القاصرة كنت أريد أن يفهم أبي
كل ما أفهمه أنا
وينظر للأمور كما أنظر لها أنا
وعندما تمعنت في حديثه
أدركت مدى صحة ما قال
وأن أبي ولد في جيل غير عن جيلي
وتربى تربية غير عن تربيتي
ومجتمعه لم يكن كمجتمعي اليوم
ودراسته كانت مختلفة عن دراستي
فكيف لي أن أقارنه بي
وأريده أن يكون مثلي !
أدركت كم أنا مخطئة
حتى لو أن ما كنت أريده كان شيئًا صحيحاً
ولكن كبار السن من الصعب أحياناً ان يفهموننا
ومن الصعب أن يتنازلوا لنا
برغم تنازل أبي في الكثير من الأمور
وهذا يدل على تضحيته لإبناءه
ولكن هذا لا يعني أن نحمله
ما لا طاقة له به!
والحمدالله ..بعد هذا الحديث
أصبحت لا أجادل أبي في الكثير من الأمور وإنقاد لأمره
وأتفهم نوعية تفكيره
صحيح أن هذا الشي صعب
في أحيان
ولكن أن لم إتنازل وأتواضع مع أبي
فمع من سيكون هذا التنازل؟
وقد قال الله عز وجل {‏وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا}.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى