مقالات

وهديناه النجدين

 

بقلم / صالحة الدوسري

يختلف التنظير أيها المستشرفون على أوجاع الناس، وحاجاتهم ،واحتياجاتهم
حتى في أخطائهم وزلاتهم
يختلف كثيرا التنظير عن استشعار المواقف مواجهةً،معايشةً،ومخرجات..
يختلف كثيرا إحساسا،وشعورا
لندع الفرصة للأرواح المنهكة ،وللأجساد المتعبة ؛أن تبوح ،أن تفضفض ،وأن تصف تجاربها دون خوف أو وجل من مستشرف متصيد للزلل! .
فالخطأ فطرة،والتوبة مسلك
بدأت خطوات تلك الفطرة في ربض الجنة ولن تتوقف حتى يغلق باب التوبة .
ومتى يغلق ؟
ولِماذا يُغلق باب التوبة عند آخر علامة
من علامات الساعة؟!
لأن الفطرة البشرية؛ مستمرة بنجديها حتى قيام الساعة .
فقط باليقين ..

الصدق مع الله نستطيع الاهتداء إلى أسلم النجدين .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى