مقالات

وماذا عن الفقد نقول ؟

بقلم 🖋حسناء القحطاني 
لانعلم مايكون حجم الفقد الذي نفتقده في شخصٍ كان لنا حياة ، فهو قطعة من روحنا
فراقنا لعزيز علينا رحل وأفتقدنا وجوده أصبحنا و كأننا نعيش بلاروح
وكأننا بعالم خالٍ بذهابه عنا ؛ أخذ منا كل شيء معه .
هناك أحبةٌ نعيش معهم أجمل أيام في حياتنا عندما يرحلون نشعر بفقد كل شيءٍ حولنا
عندما رحلوا تغيرت كل معالم الحياة حولنا أصبنا بذهول وهدوء ؛ الحزن الذي ملأ أنفسنا أخذنا نتطلع حولنا ولم نجدهم مرة أخرى ولكن….!!! هذه سنة الحياة فلو نظرنا لحظة ألمنا لوجدنا كثيراً من الناس حولنا يحيطوننا بإهتمامهم والخوف علينا من الألم  الذي بداخلنا يأخذون بيدنا الى طرق الفرح ويمسحون أوجاعنا بلطفهم وطيبهم ومواساتهم لنا في عز أوجاعنا وأي فرد فينا في هذه الحياة سوف يمر بظرف الفقد…
الفقد أمرعظيم  يكسر أنفسنا
• عندما تتعرضون لفقد عزيز عليكم وغالي  أتركوا الحزن يخرج منكم  وأتركوا الدموع التي بأعينكم تنهمر لا تحبسوها ولاتجعلوا الحزن يتراكم بداخلكم لأنه مع مرور الوقت يقتلكم ويدمر مابداخلكم أعتنوا بمن تحبون وبمن حولكم أنظروا لهم ولاتتعبوهم بأوجاعكم أتركوا الألم وأبدلوه بالأمل وانظروا للحياة من جديد انطلقوا فيها بتحقيق أمنياتكم فهذا مصير كل منا يمر بلحظات فقد من يعز عليه .
الحياة جميلة ومليئة بالفرح فلابد أن نعيشها فالحياة قصيرة فلاتتركوا للحزن مجالٌ ينسيكم من حولكم ومن في حاجتكم خذوا بأيديهم كما فعلو وقت حاجتكم اظهروا الفرح والأنس عند رؤيتهم أشعروهم بإنهم الأمل الذي يجدد لكم الحياة وإن لاغنى عنهم فهم سبب لإبتسامتكم ونور مشرق لأنفسكم
لم يرحمنا الفقد بأخذ أحبابنا ولكن خلق منا قوة
فاالفقد والفراق قاتل لكنه يعلمنا كيف نكون أقوياء…
فكل ماعلينا أن نفتح ذراعينا ونحتوي كل من حولنا وننطلق ونعيش حياتنا
من جديد حياة يملأها الحب والأمل والفرح فالحياة كشمعة يضيئها الأمل وينعشها الحب ويطفئها الحزن والملل ،فاضيئوا شمعة حياتكم بالحب والأمل .
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى