الأخبار المحلية

“ولي العهد” المملكة تضع جميع إمكاناتها وخبراتها في خدمة العراق والاستفادة من الطاقات والفرص الإقتصادية بين البلدين

زين يوسف-المدينة المنورة

إلتقى يوم الاربعاء ولي العهد “محمد بن سلمان” ،رئيس مجلس الوزراء العراقي” عادل عبد المهدي”،وصرح خلال اللقاء ولي العهد السعودي وقال “أن المملكة تضع جميع إمكاناتها وخبراتها في خدمة العراق”.

حيث جرى خلال اللقاء مناقشة عدة أمور منها:

* التعاون في مجالات توفير الطاقة الكهربائية *تحلية المياه.

*السكن

*النفط ومشتقاته

*تطوير القطاع الزراعي والتجاري وطرق الري والصناعات

*تشجيع الاستثمارات في المجالات السياحية والثقافية والرياضية.

إضافة إلى البحث في إمكانية زيادة حصة العراقيين في الحج وفق النسبة السكانية المتصاعدة، وتأكيد الرغبة لرفع مستوى التعاون ضمن عمل المجلس التنسيقي بين البلدين”

و أصدر رئيس مجلس الوزراء العراقي اليوم بياناً جاء فيه ” تطوير العلاقات العراقية السعودية حاجة ملحة لنا وللمنطقة ويساعد في تحقيق السلم والتنمية والازدهار.

وأضاف الشعب العراقي بعد ما عاناته من الحروب والإرهاب على مدى نصف قرن، يتطلع إلى عودة الحياة الطبيعية وعهد استقرار ورفاه اقتصادي وخدمات أفضل”

وأكد أنه لمس من المملكة الجدية والرغبة المشتركة بتطوير العلاقات، وما تم التوقيع عليه من إتفاقيات ومذكرات تفاهم يشكل بداية لفتح آفاق جديدة تلبي مصالح الشعبين”.

بينما رد الأمير محمد بن سلمان قائلاً : السعودية تنظر إلى العراق بإكبار وإحترام، ونموه وقوته شيء أساسي بالنسبة لنا، ويسرنا رؤيته بهذا المستوى من الاستقرار ونتمنى أن يأخذ المكانة التي يستحقها في محيطه العربي والإقليمي”.

وأكد “ولي العهد”أن المملكة تضع كافة إمكاناتها وخبراتها في خدمة العراق وشعبه، ونتطلع معا للاستفادة من الطاقات والفرص الإقتصادية المتوفرة لدى البلدين”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى