الأخبار المحلية

واقعة وفاة “أم الأطفال الأربعة” تُحال إلى “الشرعية” والزوج يكشف تفاصيل يوم الفاجعة

اشراقة رؤية – متابعات :

كشف زوج المواطنة -المتوفاة بعد تلقيها علاجات خاطئة من مستوصف خاص وما وصفه في شكواه بتقصير مستشفى عام- مستجدات القضية؛ مطالباً بتعجيل الإجراءات.

وقال محمد المجرشي؛ أرمل المتوفاة إيمان؛ وهي أم لأربعة أطفال لـ”سبق”، إنه سابقاً اتهم مستوصفاً خاصاً بصرف أدوية خاطئة تسبّبت في وفاة زوجته، واتهم فيها أيضاً المستشفى العام بأحد المسارحة بالتقصير في علاجها وعدم إحالتها إلى مستشفى متخصص حتى وفاتها، وقد استُجد على القضية أنها أُحيلت إلى الهيئة الطبية الشرعية بجازان للنظر فيها وإصدار الحكم فيها؛ مبيناً أنه لم يُعط موعداً للجلسات؛ مطالباً بتسريع القضية واتخاذ الإجراءات النظامية ضدّ مَن ثبت عليه الخطأ والتقصير والإهمال المتسبّب في وفاة زوجته.

وكشف المجرشي؛ معلومات عن يوم وفاتها؛ مبيناً أن الطبيبة في المستوصف الخاص أخرجتها مباشرة بعد انتهاء المغذّي وكتبت لها وصفة من الصيدلية الخارجية، ولكن لون الفقيدة أصبح أزرق وانهارت، وعُدت للدكتورة فقالت اتجه إلى مستشفى آخر على الرغم من إبلاغها بالتدهور السريع للحالة بعد الأدوية، وقمت بالاتصال على الإسعاف ونقلها للمستشفى العام الذي لم ينقلها لمستشفى متخصص والطبيب الموجود لم يقم بذلك لعدم معرفته باللغة الإنجليزية حتى ماتت (حسب شكوى المواطن).

وفي وقت سابق تابعت الصحيفة هذه الحادثة عبر تقارير صحفية عدة، وتقدمت “صحة جازان” بخالص العزاء والمواساة لذويها، راجية من الله لها الرحمة والمغفرة، ووضحت أن الحالة -رحمها الله-، تمّ استقبالها بمركز خاص بمحافظة أحد المسارحة بتاريخ ٣١ / ٨ / ٢٠١٩م، الساعة السابعة والنصف مساءً وتعاني بعض الأعراض، إضافة إلى تاريخ مرضي مزمن، وتمّ تقديم الإجراءات الطبية، وطلب إحالة الحالة لتلقي الخدمات بمستوى “مستشفى” لاستكمال العلاج، ولكن تمّ خروج المريضة من المركز عند الساعة التاسعة مساءً في اليوم نفسه.

وتابعت: وفي الساعة ١٠:٣٦ م أُحضرت الحالة من قِبل الهلال الأحمر إلى طوارئ مستشفى أحد المسارحة، وهي في حالة طارئة حرجة، وتم البدء بإعطاء المريضة العلاجات اللازمة وحجز إحالتها إلى مركز القلب بمستشفى الأمير محمد بن ناصر وقبول الحالة على نظام “إحالتي”؛ إلا أن عملية التحويل لم تتم بسبب عدم استقرار الحالة.

وأضافت: واستمرت عملية علاج الحالة وإنعاشها إلا أن الحالة لم تستجب ودخلت في صدمة قلبية، وأُعلن وفاتها في الساعة ١٢:٣٠ صباح اليوم التالي.

وزاد بقوله: وتقدم زوج المتوفاة -رحمها الله- بشكوى رسمية بتاريخ ١٧ / ٩ / ٢٠١٩ م، وتمّت إحالتها إلى الجهات المختصة تماشياً مع نظام مزاولة المهن الصحية، و”صحة جازان” تؤكّد اهتمامها البالغ، وبكل مهنية، بهذه الشكوى وفق الأنظمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى