الأخبار المحلية

” هيئة حقوق الأنسان ” ‏أي قول أو إشارة تمس جسد المرأة أو يخدش حياءها عبر وسائل التواصل يعتبر تحرش.

اشراقة رؤية – نهى الثقفي – مكه المكرمة :

أوضحت هيئة حقوق الأنسان عبر حسابها الرسمي في توتير بأن أي قول أو فعل أو إشارة ذات مدلول جنسي تجاه ⁧‫المرأة‬⁩، يمس جسدها أو عرضها، أو يخدش حياءها، بأي وسيلة بما في ذلك وسائل ⁧‫التواصل الاجتماعي‬⁩، يعد ⁧‫جريمة تحرش‬⁩ .

حيث ذكرت أن عقوبتها تصل إلى السجن سنتين، وغرامة مائة ألف ريال ، وذلك وفق مادة 6,1 من نظام مكافحة التحرش.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: