أهم الأخبار

« #هدف» يعرض فرصاً تدريبية بالتعاون مع #غرفة_الرياض

أقام صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، بالتعاون مع غرفة الرياض أمس، ملتقى التمهيريين، بمشاركة عدد من الجهات الخاصة التي طرحت فرصها التدريبية أمام الباحثين والباحثات عن عمل، ضمن برنامج التدريب على رأس العمل “تمهير”.

وحث مدير عام تصميم وتطوير برامج التدريب في الصندوق محمد بن عبد العزيز الشويعر، المنشآت والباحثين عن العمل على الانضمام إلى برنامج التدريب على رأس العمل “تمهير”، مؤكداً توفر مزايا عديدة للمشاركة في البرنامج.

وأوضح الشويعر في كلمة ألقاها أثناء افتتاح ملتقى التمهيريين، أن برنامج التدريب على رأس العمل يقدم منافع متعددة للمنشآت، ومنها الوصول إلى قواعد واسعة، والتأكد من جدارة المتدرب، والمشاركة المجتمعية.

وأضاف أن البرنامج يسهم في اكتساب الباحثين عمل المعارف والخبرات المختلفة وتطويرها، والمشاركة بفعالية في سوق العمل، وزيادة فرص التوظيف، مشيراً إلى أن “تمهير” أسهم في توفر فرص تدريبية على رأس العمل لنحو 4700 متدرب عبر قرابة من 6400 شاغر تدريبي في أكثر من 1230 جهة تدريبية.

وعقدت خلال الملتقى الذي خصص يومه الأول للباحثين عن فرص تدريبية، واليوم الثاني للباحثات عن فرص تدريبية، ورش عمل متعددة لتوعية وتهيئة المسجلين في برنامج “تمهير” للانضمام الفاعل إلى سوق العمل.

ويهدف برنامج “تمهير” إلى إكساب خريجي الجامعات بالخبرات والمهارات اللازمة المطلوبة لسوق العمل؛ من خلال التدريب العملي في مواقع العمل الفعلية وفقاً لتخصصات الخريجين ويقدم فرصاً إضافية يومياً، للتخصصات في المجالات المختلفة.

وتتراوح مدة التدريب في برنامج “تمهير” من 3 إلى 6 أشهر، وذلك لتدريبهم لدى المؤسسات الحكومية والمنظمات الدولية والمنشآت المتميزة لكي يتمكنوا من اكتساب الخبرات والمهارات اللازمة لإعدادهم للعمل بدوام كامل.

وتكمن أهمية “تمهير” في ردم الفجوة في المهارات المطلوبة بين سوق العمل ومخرجات الجامعات بإكساب المتدربين الخبرة العملية، كما ستُقَدَّم مكافأة مالية دعماً للمتدرب مقدارها 3 آلاف ريال شهرياً يقدّمها “هدف” خلال فترة التدريب، وتحمل تأميناً ضد أخطار العمل للمتدربين، كما سيحصل المتدرب على شهادة معتمدة بعد إتمامه البرنامج التدريبي تزيد من قابلية توظيفه في القطاع الخاص.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى