مقالات

نجاة العباسي تكتب: نفتقد كنز القناعة

بقلم: نجاة العباسي

نتذمر ولانشكر، غيرنا يتمنى نصف مانتذمر منه هناك من يتمى أن يعمل مكانك الذي تتذمر منه عملك الذي لا يعجبك وراتبك الذي لايكفيك ولا يعجبك أمنية شخص آخر ، لا تتذمر من نعمة غيرك يفتقدها .

تشكي من مصروف أطفالك وإزعاجهم وتكره أصواتهم  وهناك من حرم من الأطفال ويدفع كل مايملك لكي ينجب طفلاً ويسمع صراخه وأنت تتذمر ولا تشكر .

بيتك الذي تستحي منه ولا يعجبك وتخجل أن يزورك به شخص، حلم من يعيش في المخيمات وتكره السير وغيرك يتمنى أن يسير على قدميه نملك الكثير ولكننا ننسى الشكر ونحب التذمر ونفقتد كنز القناعة ونسينا قوله صلى الله عليه وسلم: (من أصبح منكم آمناً في سربه، معافى في جسده، عنده قوت يومه، فكأنما حيزت له الدنيا).

دائماً ننظر ماذا ينقصنا حتى نبدأ البحث ننظر إلى مايملكه غيرنا ولا ننظر إلى مانملك ويفتقده البعض لو شكرنا وحمدنا لكنا راضون كامل الرضا لأن الأرزاق مقسمة بالتساوي بين الخلق نحن نملك شي وغيرنا يملك وجميعنا ينقصنا القناعة فقط 

ونسينا وعد الله تعالى: (ولَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى