الأخبار المحلية

نائب وزير النقل: تنفيذ المشاريع بجودة عالية ووفق المعايير العالمية

عبدالله الينبعاوي – جدة:

أكد معالي نائب وزير النقل لشؤون الطرق المهندس بدر الدلامي ضرورة تنفيذ المشاريع بجودة عالية ووفق المعايير العالمية؛ تحقيقًا لتطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله- من أجل خدمة قاطني المملكة وزوارها، والارتقاء بجودة الحياة في المدن السعودية تحقيقًا لرؤية 2030م.

جاء ذلك خلال مشاركة معاليه، اليوم الثلاثاء، في حفل “شراكة والتزام” الذي نظمته الوزارة لتوقيع عقود الاشراف والتنفيذ لمشاريع الطرق، بحضور معالي وزير النقل الدكتور نبيل العامودي، ومعالي مساعد وزير النقل عبدالهادي المنصوري، وعدد من قيادات وزارة النقل، بمشاركة اكثر من 130 مسؤولُا في كبرى شركات المقاولات من القطاع الخاص.

وقال معاليه خلال الحفل الذي تضمًّن توقيع عقود 88 مشروعًا للطرق مع عدد من المقاولين، بتكلفة إجمالية تتجاوز 5 مليارات و132 مليون ريال، تشمل جميع مناطق المملكة: “إن توقيع عقود هذه المشاريع يمثل خطوة أخرى تضاف إلى مسيرة الوزارة الحثيثة والمتواصلة نحو بناء شبكة طرق متكاملة، تحقيقًا لمرتكزات ومحاور رؤية 2030 ليكون وطننا طموحًا ومجتمعنا حيويًا واقتصادنا مزدهرًا عبر استغلال موقعه الاستراتيجي لتصبح المملكة العربية السعودية مركزًا لوجستيًا عالميًا.

وأثنى نائب وزير النقل على جهود المقاولين، عادًا إياهم شركاء النجاح الذي حققته الوزارة، خاصة خلال العام الماضي 2018م، معتبرهم ركيزة أساسية لتنفيذ الأمانة الملقاة على عاتق الوزارة من قبل القيادة الرشيدة -حفظها الله- والتي وفرت كل الوسائل ويسرت كل السبل لخدمة قاطني المملكة وزوارها.

وتطرَّق المهندس الدلامي خلال كلمته إلى بعض المنجزات التي تحققت خلال العام المنصرم 2018م، مرجعًا إياها إلى تضافر جهود كافة العاملين في الوزارة، مشيدا بدعم معالي الوزير ومعالي مساعد الوزير.

وأوضح أن من بين المنجزات إنجاز الوزارة 155 مشروعًا ، بإجمالي أطوال تزيد عن 3.300 كيلومتر، وفتح طرق ترابية وجبلية بطول 823 كيلومترًا، بالإضافة إلى صيانة اكثر من 145 ألف كيلومتر من الطرق الترابية والجبلية، ومسح 86.921 كلم/حارة، إضافة إلى توقيع 415 تبليغ للصيانة الوقائية، وتطوير سلامة الطرق من خلال تنفيذ الاهتزازات التحذيرية على ما يقارب 8 آلاف كيلومتر.

وأضاف: “ونتيجة لهذه الجهود والتعاون تمكننا بفضل الله أولًا وأخيرًا من تحقيق نجاحات عديدة أهمها: حصول المملكة على المرتبة الثانية عالميا في ربط الطرق في تقرير التنافسية للعام 2018م، إلى جانب قفز ترتيب المملكة إلى المرتبة 30 من بين حوالي 140 دولة في جودة الطرق في نفس التقرير السنوي”.

وتابع بقوله: “وبمساندة عدد من القطاعات الحكومية والخاصة أيضًا ساعدنا من خفض نسبة وفيات الحوادث بنسبة 33% خلال عام 2018 م، مقارنة بعام 2017م، و25% في عدد الحوادث المرورية و25.5% في الإصابات”.

وفي ختام كلمته، شكر المقاولين على مساهمتهم في ما تم، قائلًا: “نتطلع إلى العمل معا فيما سيأتي وأدعوكم، كما أدعو نفسي، إلى أن نتعاضد ونتعاون لنقل هذه العقود إلى واقع ملموس، ونتائج محسوسة، تضاف إلى رصيد شراكتنا، كما تحقق الغاية المرجوة منها وهو توفير الخدمات المطلوبة وفق أعلى معايير الجودة لخدمة الوطن والمواطن”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى