مقالات

ميرفت سمرقندي تكتب ……”قوس قزح “

 

لماذا نخاف من التغيير ؟!
كسر روتين المنزل ، أو المكان الذي نمضي فيه معظم وقتنا ، هو من الأمور المهمة جداً سواء للعين ، أو العقل ، أو النفسية
العين تحب أن ترى كل ماهو جميل من حولنا ، وتلتقط الصور الزاهية المُفعمَة بالحيوية لتنقلها إلى الدماغ وهو بدوره يحللها إلى لحظات سعيدة وذكريات جميلة تؤثر على نفسياتنا .
رتابة المكان ، وصمت الألوان من حولنا ، وبقاء كل شيء في زواياه دون حِراك ، أمور تحولنا إلى بشر مكتئبين مملين دون أن نشعر بذلك .
دائرة عملنا ستتحول شيئاً فشيئاً إلى مكان خانق ، سيتوقف إبداعنا وآدائنا عند حدّ معين .
جرب أن تغير ترتيب الأشياء ، وأن تضيف أشياء جديدة .. أدخل الألوان الحيوية إلى عالمك .
من لون واحد نستطيع أن نركب عدّة ألوان ، ونحيي عدّة أفكار غائبة عننا .
الكثير منّا لايستطيع الإقدام على هذه الخطوة ؛ خوفاً من عدم التناسق ، أو فقدان جمالية ماتعودنا عليه .
على العكس .. جرب واكسر ذلك الخوف ، وستشعر بالفرق
كل الألوان يمكننا مزجها مع بعض البعض ، المهم أن نعرف كيف ننسقها جيداً بحيث لاتتعب أعيننا .
انظر إلى الحديقة جميع الأوان بها جميلة ، انظر إلى إبداع الخالق في ترتيب ألوان قوس قزح ..
إن لم ننجح في المرّة الأولى فهذا لايعني أننا غير قادرين على الإبداع ، مرة تلو مرة سنتعلم كيفية التعامل مع الألوان من حولنا ومزجها سوياً ، والتعامل مع أشيائنا وكأنها جديدة لأول مرة نراها ونحسها .
إضافة حسّنا الجميل واحساسنا المرهف سيعطيها رونقاً آخر .
فقط .. حاول وستنجح 🌸

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى