الأخبار المحلية

منظمة التعاون الإسلامي تدين الهجوم الإرهابي الأخير في بوركينا فاسو

اشراقة رؤية – واس  :

أدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي بشدّة الهجوم الشنيع الذي شنَّه مسلحون على قرية كودييل شمال بوركينا فاسو وأسفر عن مقتل وإصابة العديد من الأشخاص.
وأكدت دعم المنظمة لبوركينا فاسو حكومةً وشعباً، ومساندتها لجهودها في محاربة الإرهاب في البلاد.
وقدمت تعازيها الخالصة لأسر وذوي ضحايا هذا الهجوم الغادر، مجددةً تضامنها مع الحكومة والشعب البوركيني، راجيةً الشفاء العاجل للجرحى.
وُجدِّدت الأمانة العامة للمنظمة استنكارها الشديد لهذه الجريمة، مؤكدةً موقف المنظمة المبدئي المناهض لجميع أعمال الإرهاب والتطرف العنيف.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى