تطوير الذات

ممتن لسنيني

بقلم مشاعل محمد الجيزاني

‏قرأت نص وأنا أتصفح التغريدات في موقع تويتر
‏للشاعرة شموخ العقلا تقول فيه الشاعرة:
‏”أنا ممتن لسنيني وأحب دروسها فيني  اذا هي ضربة ماتوجع أكيد أنها تقويني”
‏أدهشني النص واعجبت به كثيراً!
‏وسبب إعجابي أنني لم أرى في حياتي الى قلة قليلة
‏ممن لديهم آمتنان للأمور السيئة التي حدثت لهم والتي من وجهة نظري سيئة الحدث.

ولكن حسنة المردود ليس الجميع يدرك هذا الامر..لأن البشر بطبيعتهم سلبيون ولا يعلمون إن الله يصيبنا بالصغيرة
‏لينجينا من الكبيرة!
‏أن بعض ابتلاءات الله ماهي الا خير في ثوب شر! فكل الأحداث التي نعتقد انها ضرتنا وكسرتنا وهزمتنا ماهي الا مصدر قوتنا ومكسبنا وحصادنا هيا العكاز الذي سنتكئ عليه في الحياة
‏هيا صبر ايوب الذي سنتجرعه في بلاءنا،ودروس ويجب علينا إدراكها جيداً؛لأن الزمن سيختبرنا بكل ماعلمنا
‏تيقن إن كل ماأستصعبته،سيكون بالغد هو السبب في صقل شخصيتك ستصبح اقوى ،وأحلم،أذكى وأفطن
‏ستمتلك مناعة من كل الأمور التي تخدش قلبك وروحك!
‏ستتمسك زمام الامور بكل حكمة،سيختصر عليك الكثير من مشاكل الذات وضعف الشخصية،الذي يعانونها بني البشر
‏فتقبل الامور السيئة واصبر وتصابر؛لكي لاتكون هشاً
‏وتكون أنت سيد نفسك،تقبل أيامك الصعيبة كما تتقبل أيامك السعيدة.
‏”فما من قوة إلا بعد ضعف، ولا صلابة إلا من بعد الهشاشة.”

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى