الأخبار الثقافية والفنية

مكتبة الملك عبدالعزيز العامة تعزز جسور التواصل مع الثقافة العراقية المعاصرة..

إشراقة رؤيه _ واس

سعت مكتبة الملك عبدالعزيز العامة، منذ إنشائها إلى توطيد دعائم الثقافة بمختلف عناصرها، فهي لم ترتكز فحسب على تقديم الخدمات النوعية الثقافية المتعلقة بالكتاب، ولكنها تقدم منظومة ثقافية ومعرفية شاملة تتضمن جملة من البرامج والمشروعات الثقافية في مختلف عناصر الثقافة، من الآداب والعلوم والفنون والندوات والمجموعات النادرة وثقافة الطفل، والمعارض النوعية، والفهرس العربي الموحد، وإنشاء بوابات رقمية تقنية لمختلف المكتبات العربية، وإنشاء الجوائز العالمية، وغيرها من البرامج الهادفة إلى تشكيل الوعي الثقافي السعودي والعربي والعالمي.
لم يقتصر الإسهام الثقافي للمكتبة على الثقافة المحلية والوطنية داخل المملكة، ولكنها انفتحت على مختلف الثقافات العربية والعالمية من منطلق أن الثقافة هي القوة الناعمة التي تتمدد بشكل فعال لتتلاقى عبرها مختلف الثقافات، في مشتركات إنسانية علمية وأدبية وفكرية متقاربة.
تعاون ثقافي:
ويأتي التعاون الثقافي بين مكتبة الملك عبدالعزيز العامة والثقافة العراقية ليشكل أحد الأنشطة المعرفية التي تقوم بها المكتبة مع مختلف الدول العربية ودول العالم، خاصة عبر فروعها بالداخل وفرعيها في الدار البيضاء وجامعة بكين بجمهورية الصين الشعبية، وإنشاء بوابات لمكتبات العالم العربي عبر الفهرس العربي الموحد، وطبقا للفهرس العام لمكتبة، فإنها تحتضن مجموعة كبيرة من العناوين التي تخص العراق والثقافة العراقية تبلغ (8596) عنوانا، فيما تزخر المكتبة بمجموعات كبيرة من كتب الأدب والفن والثقافة العراقية، فيما تقتني المكتبة عددًا من الكتب النادرة عن الثقافة والحضارة العراقية.
وأكدت زيارة معالي وزير الثقافة والسياحة والآثار العراقي الدكتور حسن ناظم لجناح المكتبة بمعرض الرياض الدولي للكتاب، ومعروضاتها بالجادة الثقافية، على هذا التفاعل بين المكتبة والثقافة العراقية حيث ذكر معاليه: “أن المكتبة لها شأن كبير في الثقافة العربية وفي الثقافة السعودية على وجه التحديد، وللعراق صلات بالمكتبة، حيث تقدم مشروع الفهرسة، وهو مشروع مهم يخص الأرشفة لكل الباحثين العرب ويمكنه من الدخول إلى هذه المكتبة وما فيها، حيث كان العراق سباقاً بشهادة إدارة المكتبة في أن يرسل ما عنده لكي تندرج ضمن هذا المشروع، ونتشرف في أن نتعاون مع مكتبة الملك عبدالعزيز في أن يكون الإنتاج الثقافي العراقي حاضراً في هذه المكتبة”.
فيما عبر الفائز بجائزة الملك عبدالله بن عبدالعزيز العالمية للترجمة الباحث والمترجم العراقي الدكتور هشام إبراهيم عبدالله سلمان الخليفة عن سعادته بالفوز بالجائزة ودورها في إثراء الثقافة حيث تساءل: ماذا يعني أن يفوز الإنسان بجائزة بحجم جائزة خادم الحرمين الشريفين القيمة معنوياً ومادياً، فهل يملك الإنسان إلا أن يكون في قمة السعادة والاعتزاز والفخر إذا فاز بهذه الجائزة، إن هذا الموضوع يكاد كما يقال في اللغة الإنجليزية:?”?it goes without saying ?” ? أي أنه غني عن الذكر فلذلك ما نريد أن نعبر عنه هو موجود في ذهن كل المستمعين”.
وأضاف “نحن مسرورون ليس لأجلنا فقط وإنما مسرورون ونبارك لأجل الناس الذين كانوا وراء هذه الجائزة ووراء هذا الحدث المهم، ابتداء من المغفور له الملك عبدالله بن عبدالعزيز – رحمه الله – مؤسس الجائزة فقد استن سنة مباركة حسنة فله جزاؤها وجزاء من عمل بها وثانياً نبارك لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ” حفظه الله ” وسمو ولي عهده الأمين ” سلمه الله ” لإكمالهما مسيرة هذه الجائزة”.
معارض ودورات وفهرسة:
وفي الفترة ما بين 7-18 فبراير 2019 م، مثلت مكتبة الملك عبدالعزيز العامة، المملكة العربية السعودية في معرض بغداد الدولي للكتاب في دورته الـ46, حيث عرضت مجموعة من إصداراتها الجديدة التي تركز على الثقافة العامة، والمعارف والعلوم، وعلى القراءات التاريخية، وقراءات التراث العربي والإسلامي والحضارة الإسلامية.
وتؤسس المكتبة من خلال هذه المشاركة لمنظومة من البرامج الثقافية والعلمية التي تعيد وصل الثقافة العربية مع المشهد الثقافي العراقي المكتنز بتاريخ وتراث معرفي كبير منذ فجر الحضارة الإسلامية حتى اليوم، وظهور مدارس الكوفة والبصرة ودورها الكبير في الحفاظ على المعارف والعلوم الإسلامية، وهو دور لم ينقطع إلى تاريخنا المعاصر الذي شهد إثراء المكتبة العربية بآلاف الكتب والترجمات والأعمال الأدبية الشعرية والروائية المعاصرة.
وقد شاركت المكتبة في البرنامج الثقافي للمعرض بورقة ثقافية بعنوان “الفهرس العربي الموحد منصة للثقافة العربية”، وندوة مفتوحة باسم “دور الفهرس في خدمة المكتبات العراقية كما أقام الفهرس العربي الموحد دورة تدريبية باسم “الفهرسة الببليوجرافية للكتاب وفقًا لمعيار مارك 21 وقواعد وام RDA” بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والجمعية العراقية للمكتبات والمعلومات، كما وقع الفهرس العربي الموحد مذكرة تعاون مع الجمعية العراقية للمكتبات والمعلومات، وبحث مع المكتبة الوطنية العراقية مبادرة تطوير الفهرس الوطني العراقي.
ومن بين الفعاليات الثقافية السابقة قيام المكتبة عبر أحد مشروعاتها الثقافية وهو الفهرس العربي الموحد بتنظيم دورة تدريبية لمنتسبي المكتبات العراقية – المركزية، والكليات، والمعاهد والمراكز البحثية – والعاملين في مجال الفهرسة، برعاية المكتبة المركزية في الجامعة الأردنية، في الفترة من 23 – 25 فبراير 2014. هدفت إلى تدريب المكتبيين والمفهرسين العراقيين على كيفية إنشاء قواعد ببليوجرافية عالية الجودة، مما يمكن من إتاحة فهارس المكتبات العراقية للمستفيدين في أنحاء العالم من خلال شبكة الويب.
وكان معالي وزير التعليم العالي العراقي الدكتور حسين الشهرستاني قد وافق في عام 2014 على اشتراك جميع المكتبات الجامعية العراقية في الفهرس العربي الموحد، منها جامعة الموصل وجامعة بغداد، والمكتبات التابعة لها، كما وافق على أن تكون دائرة البحث والتطوير هي الجهة المنسقة بين الفهرس وبين المكتبات الجامعية في العراق. لخدمة الإنتاج الفكري العراقي، الذي تجمعه مع المملكة العربية السعودية الكثير من المشتركات الثقافية والإنسانية في خطوة جديدة على مسار العمل العربي المشترك .
ورأى باحثون عراقيون أن هذا النشاط التفاعلي الذي تقوم به مكتبة الملك عبدالعزيز العامة من خلال برامجها المتنوعة يشكل جزءاً مهما من الإنجازات المعرفية المعاصرة، وأن ما يقوم به الفهرس العربي الموحد يأتي بوصفه حلاً للعقبات التي تواجهها المكتبات العربية .
كما رأوا أن أهمية الفهرس العربي الموحد في الدول العربية يأتي بوصفه خطوة مهمة وجريئة من مكتبة الملك عبدالعزيز العامة ، لكونها تعالج موضوعاً أساسياً للنتاج الفكري العربي المشتت في الدول العربية .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى