الأخبار العالمية

مطالبة الوزير الفرنسي بإستقالته بسبب مآدب العشاء الباذخة

نجاة العباسي – القصيم

نداءات وجهت يوم الخميس لوزير النقل البيئي: فرانسوا دو روجي ليقدم إستقالته بعد تنظيمه مآدب عشاء باذخة عندما كان رئيساً للجمعية.

وبعد كشف موقع “ميديابار ” الإستقصائي تم حصر أرقام المآدب كانت ١٠مآدب عشاء قد قدمه بين أكتوبر ٢٠١٧حتى ٢٠١٨يونيو وقد أثبت ذلك بصور مرفقاً بشهادات ووثائق ودافع عن نفسه دو روجي العضو السابق في حزب البيئة ووضح أن مآدب العشاء غير الرسمية وأنها جزءا من مهامه نافياً أقامته لإي سهرة باذخة.

وبعد تقديم الأعذار لم يقتنع الحزب بتلك الأعذار لذلك طالب المتحدث الرسمي بأسم حزب البيئة الخميس بإستقالته من الحكومة.

وفِي حديث إذاعي ” وجدت تفسيرات فاضحة بعد الشهادتين اللتين نقلتهما موقع “ميديابار” زوجة دو روجي وكاتب المقالات: جان ميشال أباتي أكدتا أن المآدب لم “تكن مهنية ”

وديليفين لأنو زعيمة حركة جينيراسيون إيكولوجي السياسة البيئية طالبت بإستقالة الوزير وصرحت لوكالة “فرانس برس” أن هذا التصرف غير مقبول أخلاقياً وأكدت أن إستقالة الوزير مفروض عليه وتلك الأموال التي صرفها هي أملاك عامة ليست للمآدب والتبذير .

كماعبر النائب عن حزب الجمهوريين (يمين) جوليا أوبير عن تعصبه وغضبه الشديد وطالب “بالشفافية في النفقات المهنية”
وفِي يوم الأربعاء أكدت المتحدثة بإسم الحكومة الفرنسية أن الوزير لا زال يحظى بثقة الحكومة والرئيس ماكرون.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى