الأخبار المحلية

مدني تبوك ينجح في إنقاذ 37 مواطنًا احتجزتهم السيول

نجحت مديرية الدفاع المدني بمنطقة تبوك وإداراتها بمحافظات المنطقة في تنفيذ خطتها لمواجهة الأمطار والسيول المعتمدة من قبل صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقه تبوك رئيس لجنة الدفاع المدني الرئيسة بالمنطقة، بمشاركة الجهات الحكومية ذات العلاقة.

وأوضح المتحدث الإعلامي للدفاع المدني بمنطقة تبوك الرائد عبدالعزيز بن فرحان الشمري في تصريح له أن أمطار الخير والبركة بدأت منذ الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، بأمطار متوسطة إلى غزيرة على مدينة تبوك والمراكز التابعة لها “البديعة، المعظم، شقري”، وكل من محافظات ضباء والوجه والبدع وحقل ومركز حالة عمار، وسالت على إثر هذه الأمطار بعض الأودية والشعاب والذي كانت في مجراها الطبيعي.

وأضاف: “تلقى مركز التحكم والتوجيه عددًا من البلاغات تم التعامل معها وهي عبارة عن احتجاز عدد ثلاثة أطفال بعد أن اشتد السيل وحاصرهم أثناء تنزههم وذلك في وادي المويلح غرب محافظة ضباء، فيما جرى إنقاذ وإخلاء عدد 37 محتجزًا داخل مركباتهم في وادي أتانة ووادي الرمضة بمركز البديعة ومركز المعظم التابعتا لمدينة تبوك، كما ورد إلى مركز التحكم العديد من بلاغات دخول مياه لعدد من المنازل في مدينة تبوك نتج عنها إخلاء 10 أسر وإيوائهم وتأمين سكنهم من قبل لجنة الحصر والأضرار، كما كان هناك عدد من البلاغات التي وردتنا تم تمريرها للجهات المعنية لمباشرتها ومتابعة ذلك”.

وأكد الرائد الشمري أن الحالة المطرية لازالت مستمرة حسب ماورد في تنبيه متقدم من الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة حتى الساعة الثالثة فجر يوم غد الاثنين، وحذر الشمري من مخاطر السيول المنقولة.

وشدد على ضرورة تعاون المواطنين والمقيمين، واتباع تحذيرات الدفاع المدني وعدم المجازفة ودخول الأودية وقت جريانها، والابتعاد عن مواقع تجمعات المياه، والابتعاد عن مصادر الكهرباء أثناء هطول الأمطار وجريان السيول متمنين السلامة للجميع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى