الأخبار العالمية

محاكمة رئيس بلدية طهران السابق بعد قتل زوجته

نجاة العباسي – القصيم

 

ذكر الإعلام الإيراني يوم السبت عن محاكمة رئيس بلدية طهران السابق: محمد علي نجفي الذي أتهم بقتل زوجته إلى يوم ١٧يوليو القادم.

ومثل أمام المحكمة للمرة الأولى وفِي الجلسة الأولى في محكمة طهران الجنائية وجهت إليه تهمة إطلاق النار على زوجته الثانية وتدعى ميترا أوستاد داخل منزلهما في طهران .

وهناك لائحة من التهم في المحكمة ومن تلك التهم القتل والإعتداء والضرب وحيازة سلاح غير مرخص واجهت المحكمة المتهم بسلاح إرتكاب الجريمة بالإضافة إلى الوسادة .

وبعد قراءة المدعي بياناً من رئيس البلديه السباق أضاف المتهم حينها أن زوجته هددته بالسكين أثناء شجارهما.

قام رئيس البلدية السابق بتسليم نفسه وإعترف بقتل زوجته في ٢٨مايو وبعد ذلك تم العثور على جثمان أوستاد في مغطس الحمام بحسب مانشرته وسائل الإعلام الإيراني.

وطالبت أسرة أوستاد بتطبيق الشريعة في جرائم القتل وفِي حالة رئيس البلدية السابق يجب الحكم عليه بالإعدام.

ووسائل الإعلام الرسمية غطت القضية بصوره واسعة ومن عادة إيران لاتنشر الفضائح التي تخص السياسيين وهذا أمر نادر حدوثه في إيران .

وتم إنتخاب نجفس رئيساً لبلدية طهران في أغسطس ٢٠١٧ وقدم إستقالته في ابريل٢٠١٨بعد الإنتقادات التي وجهت إليه من محافظين لحضوره حفلاً راقصاً لطالبات مدرسة .

وتزوج من الزوجة الثانية قبل أن يطلق زوجته الأولى حيث إن القانون لا يمنع التعدد ولكن ذلك منبوذ إجتماعياً وهتف المحافظين المتشددين لمحاكمة نجفي من دون تحيز من القضاء ووصف البعض قضيته “بالإفلاس الأخلاقي “.

والإصلاحيون إنتقدوا التلفزيونات التي يسيطر عليها المحافظون لتغطيتها لقضايا السياسيين وتسليط الضوء عليهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى