ودالأحمدي

ماأجمل الهدوء

بقلم .. ود الأحمدي 

صمتي هذا يخيفني جدًا ، تخيل انك تفقد القدرة على الكتابة فجأة ، لاتجد شيئا لتقوله أو تتحدث عنه ، بالرغم أن كمية الكلمات  بداخليتكاد  تفجر صدري من شدّة ثقلها  ، عقلي لا يتوقف لحظه عن التفكير ورغم هذا الجهد الذي يبذله الا  انه لايستطيع  إخراجي من متاهاتيالذي ما أزل اتخبط بها ، أجدني لا أعرف نفسي كاني شخص للتو عرفته  ، لا انتبه للاشخاص الذي يتكلمون وربما يضحكون من حولي ، لااعلم ماذا يحدث بالضبط ربما فقدت قدره السمع ايضاً تزامنا مع هذا الحالة الغريبه ، ثم ينتبه احدهم ويقترب ويحرك هذا الذي تحول الىكائن غريب ويقول له لقد حان وقت ألنوم سنذهب ، انتبهت لنفسي ولم اعرفها  حاولت أن  اتكلم لم أستطع ثم اخيرًا بعض الافكار تتحرر بعدان انهك راسي  وتقول لي اذا اردت ان تكون انت اكتب مايحدث لك الأن لم  أفهم ماذا تقصد ، ثم صادفت عبارة  ما أجمل الهدوءفكانت فرصتي لا أقول ما أجمل الهدوء عندما يكون خاليًا من كل ما كتبته في السطور السابقًة أي ماأجمل الصمت عندما تكون نائماً  .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى