الأخبار المحلية

مؤتمر دولي يستشرف المستقبل ويقود الابتكار في صناعة التحلية

اشراقة رؤية – متابعات :

تُنظّم المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، مؤتمراً دولياً يكشف عن أحدث الابتكارات والتقنيات في مجال صناعة تحلية المياه، بمشاركة الجمعية الدولية لتحلية المياه (IDA) والشركات المتخصصة وعدد من الأكاديميين والباحثين، بهدف تطوير استراتيجيات تطلعية وخطط ابتكارية لمواجهة التحديات في مجال صناعة تحلية المياه، ودعم المبادرات الاستباقية التي ترتكز على استشراف المستقبل.

ما يُسهم بدوره في تحقيق الاستدامة الاقتصادية عبر خفض تكلفة إنتاج المتر المكعب، وضمان استدامة البيئة من خلال خفض الانبعاثات الكربونية، وتحقيق مستهدفات خطة المملكة للوصول إلى الحياد الصفري لانبعاثات الكربون بحلول العام 2060.

ويشارك في المؤتمر، الذي يُعقد خلال الفترة من 30 مايو إلى 1 يونيو 2022 في مدينة جدة، خبراء ومتخصصون من أميركا وأوروبا وروسيا وممثلين لأكثر من 20 دولة أبرزها البرازيل والصين وكوريا واليابان والهند، ليبحثوا في كيفية إدارة التحديات المستقبلية بشكل أفضل والاستفادة من الفرص التي توفّرها التقنيات الحديثة والابتكار الرقمي والتجارب الناجحة في صناعة التحلية، حيث يُتيح المؤتمر فرصة كبيرة لمواكبة التسارع والنمو الذي تشهده هذه الصناعة في جوانب الابتكار والتطوير، من خلال الأبحاث والأوراق العلمية التي سيقدمها الخبراء والمتحدثون العالميون لعكس التطورات والإنجازات التقنية التي تُشكل دورًا محوريًا في التغلب على تحدي تكلفة الإنتاج واستهلاك الطاقة.

وسيطرح معهد الأبحاث والابتكار وتقنيات التحلية خلال المؤتمر، تقنياته المبتكرة التي تعرض لأول مرة كوحدة تحلية المياه الغاطسة واسعة النطاق وعددًا من الاختراعات الأخرى.

وفي ذات السياق سيتم التطرق للعديد من الابتكارات النوعية لحلول وتقنيات المياه محلياً وعالمياً ومنها وحدات تحلية المياه الزراعية بصفر رجيع ملحي، وتقنية استخدام مادة الجرافين في حال وجود ملوثات على سطح البحر، والعديد من الابتكارات في مجال حلول وتقنيات المياه التي تتم بجهد الكفاءات المحلية في المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، تماشياً مع توجهات ورؤية المملكة 2030 .

ومن المنتظر أن يطلع الخبراء والمتخصصون الدوليون خلال زيارة ميدانية على التقنيات المبتكرة لمعهد الأبحاث وتقنيات التحلية وادارة مشاريع الكفاءات المحلية الجاري تنفيذها مع عدد من الشركات العالمية، فضلاً عن التقنيات الجديدة التي تستخدم لأول مرّة وتُوفّر حلولاً لخفض تكلفة إنتاج المياه المحلاة واستهلاك الطاقة وتُساعد على تحقيق الاستدامة المائية والبيئية والاقتصادية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى