الصحة

للتمر والتين “فوائد مذهلة”

حسنة اليزيدي – مكة المكرمة

 

يعد التين والتمر مصدراً مهماً للألياف الغذائية وغيرها من العناصر الهامة و لثمارها العديد من الخصائص التي تجعل منها علاجاً فعالاً للعديد من الأمراض، و كما يُعد ّالتمر من الأغذية المتكاملة التي يُنصح بتناولها يومياً، وتُقدّم جميع هذه الثمار فوائد كثيرة لجسم الإنسان.

ووفق ما ذكره موقع “هيلث لاين ” أن الثمرتان تحوي على سعرات حرارية متشابهة جدا في كل حصة، لكن التمر يحتوي على المزيد من الكربوهيدرات، في حين أن الدهون في التين أكثر قليل منها في التمر، كما أن الثمرتان تساهمان في الوقاية من الكثير من الأمراض من بينها السرطان ، فثمرة التين على سبيل المثال لا الحصر تقي من الإصابة بالسرطانات، فهي تحتوي على مركبات الكومارين التي تُخفض من إحتمالية الإصابة بسرطان البروستاتا، إضافة إلى أن تناول التين بشكل منتظم، يُساهم في التخفيض من خطر الإصابة بسرطان الثدي والقولون.

فضلاً على أنهما يمدان الجسم بالطاقة طوال اليوم ، مما يميز التين إحتوائه على بذور صغيرة بالداخل الذي يجعله يحتوي على كمية ألياف أكثر قليلًا من التمر الذي يمتاز بقاوم أكثر نعومه ،
فبينما يحتوي التين على 100 غرام و على 48 غرام من السكر، فإن الكمية نفسها من التمر تحتوي على 63 غرام.
فالثمرتان مختلفتين في النكهة، إذ أن بعض أنواع التمور، مثل المجدول تشبه طعم الكراميل، فإن مختلف أنواع التين، الأبيض منه والأحمر الغامق، له نكهة التوت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى