الصحة

كيفية استخدام الطحينة للتنحيف

اشراقة رؤية – متابعات :

هل سبق لك واعتمدت الطحينة ضمن برنامج إنقاص الوزن؟ هل الطحينة تساعد بإنقاص الوزن؟ وما هي كيفية استخدام الطحينة للتنحيف؟ تعرف على الإجابات وأهم التفاصيل في الآتي.

الطحينة هي بذور السمسم المقشرة التي يتم تحميصها وطحنها لتظهر بقوام لزج ومتماسك شبيه بالعجينة، إذ تشتهر الطحينة بمحتواها الغني بالعناصر الغذائية الأساسية التي يحتاجها الجسم يوميًا بحصص محددة، ويعتقد أن للطحينة مجموعة من الفوائد الصحية التي تشمل بعض الوظائف الفسيولوجية للأجهزة الجسم.

لكن هل هناك أي فوائد للطحينة تتمثل بإنقاص الوزن؟ وما هي كيفية استخدام الطحينة للتنحيف؟ تابع القراءة لمعرفة التفاصيل في السطور الآتية:

كيفية استخدام الطحينة للتنحيف؟

الطحينة واحدة من الأصناف الغذائية مرتفعة السعرات الحرارية وتحتوي على الدهون المشعبة أيضًا، ولا يفضل اعتماد الطحينة كصنف غذائي أساسي في البرامج الغذائية التي من شأنها إنقاص الوزن.

لكن من الممكن إضافة الطحينة إلى البرنامج الغذائي لإنقاص الوزن عند الاقتراب من الوصول إلى الوزن المراد مع الانتباه إلى تناول الطحينة بكميات معتدلة وقليلة.

والجدير بذكره أن الطحينة تتناسب مع نظام حمية الكيتو، إذ إنها ذات مؤشر غلايسيمي منخفض أي لا تؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم، ويعود ذلك إلى محتوى الطحينة المنخفض من الكربوهيدرات، واحتوائها على البروتين، والألياف الغذائية، والمعادن الأخرى.

وعند الرغبة باعتماد الطحينة للتحنيف إليك كيفية استخدام الطحينة للتنحيف في الآتي:

تتبيل السلطات المختلفة بالطحينة الممزوجة مع الليمون والثوم.

فرّد الطحينة على الخبز القمح المحمص مع الجوز أو أي مكسرات أخرى، عوضًا عن زبدة الفول السوداني.

تغميس الخضروات المختلفة، مثل: الجزر، والخيار، والكرفس، بتغميسة الطحينة الممزوجة بملعقة حمص، وماء مالح أو ملعقة عصير ليمون.

تحضير حساء الجزر مع الطحينة والحمص المحمص.

تحضير المتبلات والمقبلات التي تحضر باستخدام الطحينة، مثل: البابا غنوج، والحمص.

تناول الطحينة مع دبس التمر.

ما مدى فعالية الطحينة للتنحيف؟

بعد معرفة كيفية استخدام الطحينة للتنحيف لا بد من معرفة أن الطحينة فعالة في برامج إنقاص الوزن ولكن لا يفضل إضافتها، ويعود ذلك إلى محتوى الطحينة المرتفع من السعرات الحرارية والدهون المشبعة، في حين أن البرامج الغذائية التي من شأنها إنقاص الوزن تعتمد على تحصيل الفرد عدد سعر حراري أقل من احتياج الفرد اليومي من السعر الحراري.

وتعود فعالية الطحينة للتنحيف إلى القيمة الغذائية للطحينة بمحتواها الغني بالمعادن، والبروتين، والألياف الغذائية، ومضادات الأكسدة التي تدعم من عملية إنقاص الوزن بطرق الآتية:

الحديد: يزود الحديد الجسم بالطاقة لممارسة النشاط البدني، والحد من نوبات التعب، والخمول، كما أن نقص الحديد يسبب زيادة خطر الإصابة بالسمنة.

الزنك: يساعد بتقليل الالتهابات، ومقاومة الأنسولين، وتقليل الشهية لدى الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن، لهذا فإن الزنك مهم لفقدان الوزن وتقليل مؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر.

الفسفور: يرتبط انخفاض مستويات الفسفور في الجسم إلى زيادة الوزن، إذ يساهم معدن الفسفور بقمع الشهية، وتقليل وزن الجسم، ومؤشر كتلة الجسم.

السيلينيوم: كلما زاد مستوى السيلينيوم في الجسم كان مؤشر كتلة الجسم أدنى، ويرتبط انخفاض السيلينيوم بزيادة خطر الإصابة بالسمنة.

مضادات الأكسدة: تحارب مضادات الأكسدة الجذور الحرة التي تسبب الإجهاد التأكسدي والالتهابات، وهما الأسباب الشائعة للسمنة.

نصائح هامة لاستفادة من دور الطحينة للتنحيف

بعد الإجابة على كيفية استخدام الطحينة للتنحيف دعنا نقدم إليك أبرز النصائح عند الرغبة باستخدام الطحينة في برامج الغذائية التي من شأنها إنقاص الوزن دون التأثر الكبير بمحتوى الطحينة من السعرات الحرارية، والدهون المشبعة، ومن هذه النصائح الآتي:

اتباع نظام غذائي صحي متوازن يحتوي على جميع العناصر الغذائية.

تناول كميات معتدلة من الطحينة تتراوح بين ملعقة إلى ملعقتين كبيرتين من الطحينة يوميًا، وينصح بتناول ملعقة واحدة فقط.

قراءة ملصق المحتويات على علبة الطحينة قبل شرائها، للتأكد من خلو الطحينة من أي مكونات إضافية، مثل: الزيوت الإضافية.

دمج الطحينة مع الأطعمة قليلة السعرات الحرارية.

حساب عدد الحصص الغذائية المتناولة.

تناول الطحينة على وجبة الإفطار في الصباح الباكر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى