وأصبحت إيمانويل فارغون ثالث عضو في الحكومة الفرنسية يصاب بالفيروس، بعد وزيرة الدولة لشؤون الانتقال البيئي برون بوارسون، ووزير الثقافة فرانك رييستير​.

والأحد أيضاً، أعلنت فرنسا عن وفاة أول طبيب فرنسي بسبب الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وفقما أفادت مراسلة “سكاي نيوز عربية” في العاصمة الفرنسية.

وذكرت وزارة الصحة في بيان، أن البلاد سجلت 112 حالة وفاة بفيروس كورونا خلال يوم واحد، مما رفع إجمالي عدد الوفيات في البلاد إلى 562 حالة.

وفي وقت سابق، توقعت منظمة الصحة العالمية أن يتكرر السيناريو الإيطالي في فرنسا وألمانيا وإسبانيا وسويسرا، بفارق زمني لا يتعدى أسبوعين، مشيرة إلى أن أوروبا أصبحت بالفعل مركز العدوى لوباء “كوفيد 19”.