اخبار رياضية عالمية

قصص مؤثرة لخمسة لاعبين مشهورين اعتنقوا الإسلام بإرادتهم

اشراقة رؤية – متابعات :

استعرض تقرير 5 قصص لخمسة لاعبين مشهورين منهم 3 معتزلين، اعتنقوا الدين الإسلامي بمحض إرادتهم، ولم يقتصر الأمر فقط عند اعتناقهم الإسلام بل انعكس ذلك على سلوكهم في حياتهم الشخصية وفي ملاعب كرة القدم.

واللاعبون الخمسة وفقاً لتقرير موقع “كورة” هم: الفرنسيون بول بوغبا وفرانك ريبيري ونيكولاس أنيلكا وإيريك أبيدال، واللاعب المالي فريدريك كانوتيه.

بول بوغبا

 صورةلاعب فرنسي من أصل غيني وأحد أبرز لاعبي مانشيستر يونايتد الإنجليزي حالياً والمتوج مع منتخب بلاده بلقب كأس العالم 2018.

أعلن اعتناقه الإسلام في إبريل عام 2016 ولا يعرف متى اعتنق الإسلام تحديداً، حيث كان قبل ذلك يلمح بشكل غير مباشر لهذا الأمر، من خلال ظهوره قبل بداية المباراة وهو يفتح يديه وكأنه يدعو أو يقرأ الفاتحة، وصرح بأنه سبب اعتناقه لهذا الدين الحنيف هو أنه لا يميز بين الأبيض والأسود.

اعتاد زيارة مكة المكرمة كل عام ونشر صور ومقاطع فيديو له داخل الحرمين الشريفين، وكان دائماً ما يتحدث بشكل إيجابي عن الإسلام الذي أشار إلى أنه غير حياته، وأعرب عن رغبته في تعلم اللغة العربية ليتمكن من قراءة القرآن.

فرانك ريبيري

صورةريبيري متزوج من امرأة جزائرية كانت هي السبب في اعتناقه الإسلام عام 2006 وتغيير اسمه إلى بلال، وأثبت أن إسلامه لم يكن بداعي الزواج فقط من خلال تمسكه بالعادات الإسلامية والحرص على زيارة المسجد الحرام وإعلان ذلك بشكل واضح.

ريبيري اللاعب السابق لبايرن ميونخ الألماني ولاعب فيورنتينا الإيطالي حالياً، قال إنه يكره الغش والمال الحرام، وخلال 10 سنوات قضاها مع بايرن ميونخ كان يرفض شرب الكحول أو حمله خلال حملات دعائية للنادي البافاري.

نيكولاس أنيلكا

صورة

خلال فترة لعبه مع باريس سان جيرمان الفرنسي تحدث معه أحد زملائه وكان يدعى إسماعيل عن الدين الإسلامي، وفي أواخر عام 2004 حينما كان لاعباً في صفوف فنربخشة التركي، تأثر بسماعه صوت الأذان فطلب من أحد رجال الدين الأتراك الذي يتقن اللغة الفرنسية أن يشرح له بعض الآيات القرآنية.رجل الدين التركي اختار أن يشرح له سورة يوسف التي أثرت كثيراً في اللاعب وجعلته يجهش في البكاء، وقرر بعدها اعتناق الدين الإسلامي وتغيير اسمه إلى عبدالسالم بلال، وهو الآن يعمل مدرباً لنادي مومباي سيتي الهندي.

إيريك أبيدال

 صورةكان لزوجته المغربية الدور البارز في إسلامه، تعرف عليها حينما كان في الـ 19 من عمره، وحينما تقدم بطلب للزواج منها، كان شرط والدها الوحيد أن يتحول إلى الإسلام، وتزوجا بالفعل عام 2007 بعد إشهاره إسلامه.

أبيدال لاعب برشلونة السابق بعد اعتناقه الإسلام عكف على دراسة معمقة لشعائر هذا الدين، واليوم صار المصحف لا يفارقه بحسب تعبيره.

فريدريك كانوتيه

 صورة

ولد في فرنسا وتحول إلى الدين الإسلامي عام 1999 بعدما زار بلده مالي عدة مرات بهدف التعرف على المسلمين عن قرب، وغير اسمه إلى عمر ويعد من أشهر اللاعبين التزاماً بالدين الإسلامي.

له موقف شهير في عام 2007 حينما كان لاعباً في إشبيلية الإسباني، بقيامه بدفع 700 ألف يورو وهو ما يعادل راتبه خلال عام، من أجل شراء أرض في إسبانيا لمنع قرار بهدم مسجد شيد على تلك الأرض.

كانوتيه أيضاً أحد الداعمين للقضية الفلسطينية، ففي أواخر عام 2008 خلال العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، ارتدى قميصاً فى إحدى المباريات كتب عليه اسم “فلسطين” بعدة لغات وكشف عنه بعد إحرازه هدفاً في تلك المباراة، ما عرضه لغرامة مالية لكنه لم يبد أي ندم على تصرفه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: