خواطر

قابلة للتغير


بقلم-مشاعل محمد الجيزاني

تعلمت من الحياة

أن لا أتاكد من أي شي البتة

وأن مشاعري وأفكاري ومبادئي

قابلة للتغير

ولايجب علي تقيدها

فمرورها بالتغيير أمر طبيعي

وما أنا متأكدة منه اليوم

من الممكن أن يكون خطأ في الغد

وماهو خطأ من الممكن أن يصبح هو الصح

وجميع مامررت به وما سوف أمر به

ماهو إلا محطات

في حياتي..وأنا القطار

فلن أجعل المحطات تتغلب علي

لأنني سأمكث فيها لحظات قليلة

وسأعود  للقطار

الذي هو الأساس

وسأتحمل نتيجة تغير أفكاري

فتحمل الألم والتغير ساعة

اهون من أن أكابر وأستمر في الخطأ

خشية التغير .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: