خواطر

فاطمة العامري تكتب: «ليلة على الرابية»

فاطمة العامري- مكة المكرمة

على تلك الرابية أتوسد الأرض بساطاً، والسماء تكون لي حليف سهر، من أعاليها يظهر القمر في منتصف السماء ..

بجانبه زهرة مائلة قليلاً نحو الجنوب استعداداً لدخول موسم الصيف فبوارحه تسبقه وبقوة.

هواء الشمال يجعل غصينات شجر الأثل تصنع جوقة متفردة بعازف فريد ..

تهب رائحة أزهار شجر الليمون العتيقة تنعش أجواء المساء وتنشر السلام ..

جنادب الوادي، وصوت حفيف غصينات الذرة جوقة أخرى.

من أعلى الرابية، يظهر وادي القرية الفسيح وتلك الساقية القديمة، وبيوت الطين تحيط به بأسرجتها الخافتة .

أسرار خلف الجدران ..
حكايات وروايات تسرد ..

همسات خافتة تخرج من أفواه مختلفة وربما صرخات لا أحد يعلم.

هنا فوق الرابية المساء مختلف والنجوم تختلف، والشعور يختلف والحديث آثم في حضرت المكان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى