مقالات

عجوزٌ عشرينية

بقلم 🖋: أفراح مبارك

تمر أيام وتأتي أخرى، تمضي السنين وتتبعها سنوات فهي حصيلة أعمارنا التي ذهبت وماتبقى منها إلا تلك الأحداث ،والصراعات التي تم اختيارها بملئ إرادتناماكان ذلك رغماً عنا ، بل رفعنا راية الاستسلام لها ، والإنسان بطبيعته خبرات وتجارب متغيرة!
لولا لطف من الطاف الله الخفية التي أحاطتنا دون إدراك منا.
ياربيع العمر ،يازهرة العشرين ،أصبحتِ الآن أكثر نضجًا. غصن يانع وبألوان زاهية ،تُزين لكِ طريقكِ نحو أهدافك وأحلامك، شغفك للحياة يشدك الحماس في كل لحظة ؛منذ مراحل العمر الأولى لكِ.
لكن توقفتي فجأة وتعثرتي في أبعاد الشوك الذي كان في طريقكِ،أمضيتِ كل الوقت وأضعتيه في ذلك ، ضعف غصنك وأصبح حلمك يابسًا، يسقط على حافة الرصيف .
ماهذه الحالة التي أصابتكِ من صراعات الحياة التي سلمتها نفسك هلع،خوف ،اضطراب ، إجهاد لنفسكِ، وعزلة عن الناس، كل هذه الأمور لن تترك لكِ مجالاً للبدء من جديد لماذا؟
لانكِ أعلنتي استسلامك لها ، والطريق أمامها واسع ،ويتسارع بكِ الزمن وأنت ِ محبطة دون جدوى.
ماذلك الشعور الذي فاض منكِ يا فتاة العشرين ؟
تركتي عقلك في حيرة من أمره ، بين الحزن واللاشي، فراغ أجوف معتم ومخيف ، كل شيئ متشابه في العتمة ، الأشياء من حولك تضطرب وتتنافر ، يتلبسك الهلع المفاجىء ، وصوت داخلك يتحدث بأمر مريب ،أصبحت ِ في صراع مع الزمن أصبح الفشل طريقك بعد أن كانت تلك اللحظات المبهرة ، وطموحكِ الفائق في رسم الأحلام يعادل قيمتهُ النجاح الذي لو تحقق !
قفي وانظري إلى تلك المرآه التي أمامك !
لقد ارتسمت على ملامح وجهك التجاعيد وأصبح شاحبًا ،وتلونت الهالات تحت عينيكِ بالسواد واكتسى شعر رأسك بالشيب الأبيض ، أصبح صوتك يرتجف بحنجرتكِ يصعب التخلص منه ؛كأنكِ عجوزٌ حال عليها الزمن عاركت الحياة ،كل شيئ باهت ، انتزع بريقهُ ولمعانهِ، أصبح قلبك هشًا ضعيفًا ، هزل جسمك ،ضعفت قوتك لن تستطيعي الوقوف سوا الاتكاء على ذلك العكاز ،فأصبحتِ بين الإهمال تحاولين الهروب والعزلة ويرغمكِ ذلك على الاكتئاب ، أصبحت ِ فريسة الفراغ والإحباط المهلك وقلة الوعي .
هل هذا هو حصادك في العشرين من عمرك؟
وماذا سيكون جوابكِ حين تُسألين عن عمركِ فيم أفنيته ، وعن علمك ماذا فعلت فيه؟
حياة الإنسان مليئة بالمتاعب ؛ لكن
الإيمان القوي بالله ثم بالذات والتأقلم على متغيرات الحياة ،قادرة على مواجهة الحياة وإزالة تلك العقبات ، وقيادة أنفسنا بالطريقة الصحيحة فإنهُ لايكلف نفساً إلا وسعها..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى