مقالات

شريفة السنوسي تكتب: احترم تُحترم

بقلم: شريفة السنوسي

احترامك للآخرين يعني احترامك لذاتك وكيانك، والتقليل من شأنهم يعني التقليل من شأنك، فالشخص المحترم تنبع منه صفات حميدة وأخلاق عالية تجعل منه شخصًا صالحًا يفرض احترامه على الآخرين، ويحترمهم هو أيضًا بدوره ويقدرهم. ثم إن احترام الآخرين ليس فضلًا يتفضل به أحدنا على الآخر إنما هو فرض وواجب.

ورب العالمين وجهنا إلى ذلك حين قال: “وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا” أي كلموهم بالكلام الطيب الحسن، وألينوا لهم جانبًا، ولاطفوهم وناصحوهم بما يصلح شأنهم، فإن علينا جميعًا أن نكون دقيقين في تعبيراتنا وتصرفاتنا حتى لا نؤذي بعضنا بعضًا من غير قصد، يجب علينا أن نخاطب الناس بالأسلوب الذي نحب أن يخاطبونا به، ولو أننا عملنا بهذه القاعدة لتخلصنا من كثير من مشكلاتنا الاجتماعية، وما أجمل قوله صلى الله عليه وسلم: “لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه”.

الناس بفطرتهم يحتاجون حاجة ماسة إلى من يتعرف بهم ويقدرهم ويثني عليهم ويحفزهم ويهتم بهم، ويجب إلقاء السلام على من نلقاه في طريقنا والتبسم في وجهه، والسؤال عن حاله والاعتذار إليه عند الخطأ، والمسارعة إلى مساعدته في ساعة ضيق أو الكرب، والثناء على أعماله الحسنة، كل ذلك من الأمور التي تعبر عن الاحترام والاهتمام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى