مقالات

سيدة الظل الخفيف

 

روان منصور – مكة المكرمة

في جميع الأحوال وفي نفس المكان
سـ تراني حتى وإن دارَ بِنا الزمان
ولكن لن تؤثر بي بعد الآن ،

وفي كل حال سترى وجهاً مُختلف تماماً
ربما لا يعجبك
ولا تسأل عن حالة ملامحي الغريبة ،
فلا تظن
بأني سأنكسر من بعدك
ولا تعتقد
بأني سأخضع للحزن
ف أنا عند الرحيل لا أعرِفُك حقاً

سأنعزل عنك بكل هدوء
فأنا شخص لايعرفُ الإيذاء
لست لـ كوني أمتثل المثالية
ولكني لا أعرف جيداً معنى الخذلان والأذى
وهذا يكفيني بـ أن أكون سيدة الظل الخفيف عند الرحيل بدون أدنى أذى .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى