الأخبار المحلية

خضوع التمور الواردة لموسم عنيزة للكشف المختبري بهدف التأكد من صلاحيتها

اشراقة رؤية – واس :

يحرص القائمون على موسم عنيزة للتمور في سنته الخامسة عشرة الحالية التي تنظمها الغرفة التجارية الصناعية بالشراكة مع البلدية على التأكد من صلاحية التمور وسلامتها المتداولة بما يتوافق مع شعاره “تمورنا صحية”، وذلك كهدف أساسي من أهداف العمل، حيث وضعت بلدية عنيزة خطة محكمة لضبط السوق والتخلص من التمور الملوثة إن وجدت.
وبيّن رئيس بلدية عنيزة المهندس خلف العتيبي أن عمليات مراقبة التمور الواردة لمزاد المدينة الغذائية الواقعة شرق محافظة عنيزة، ويستمر لمدة شهرين تهدف للحفاظ على صحة المستهلكين وتوعيتهم من جهة وتوجيه وتوعية المزارعين والبائعين بالسلامة الزراعية من جهة أخرى بالإضافة إلى مراقبة مستوى التلوث في التمور، حيث لا يمكن لأي مزرعة الدخول في مزاد التمور دون خضوعها إلى الفحص اليومي.
وأشار إلى أنه يتم مراقبة جميع التمور الواردة للسوق وذلك من خلال رفع عينات عشوائية من الثمار الواردة بأسلوب ممنهج وبشكل يومي من الساعة الثالثة عصرًا (بداية توريد التمر للسوق)، مِنْ رقابة مشددة من قبل أمن البلدية بحيث لا يسمح بدخول التمور دون أن تمر على المختصين من مختبر البلدية في مدخل السوق، مفيداً بأن المختصين يقومون بإجراء الفحص اليومي للعينات في مختبر البلدية وفق الجدولة المخصصة لكل مزرعة موردة للسوق وتكون مقارنة النتائج وفق المعايير الأوروبية المتعارف عليها، حيث يكون الانتهاء من تحليل العينات وظهور النتائج قبل بداية المزاد اليومي وفي حالة وجود عينات إيجابية تعزل من السوق ومصادرتها وإتلافها وَفْق الطرق النظامية المتبعة، مضيفًا إلى أن مختبر بلدية عنيزة يعمل طوال العام لمراقبة سوق الخضار والفاكهة بعنيزة وفق المعايير والرقابة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: