مقالات

حكاية الحكيم

   لم يصبح الحكيم حكيماً بين يومٍ وليلة إنما يهبها الله لمن يشاء من عباده ،

لقد مرُّ بكل ما هو صعبٍ وشاق

لنجد أن الزمان حفر خطوط الحكمة على وجهه

فكل خطٍ له حكاية تُروى

لقد هذبته الليالي والأيام و لقي من العناء والصبر ما لقي

فعلق قلبه بالله .. وقاده للحق والفضيلة

إنه واسع الإدراك نبيل السريرة، كثير السكون ، متأملٌ، زاهر العقل بالنورٌ و البصيرة

تتناقل عبارات حكمته كل الأنام..

ولنا في لقمان الحكيم أعظم مثال .. لقد عظم الله شأنه وذكره في كتابه الكريم

إنني أتحدث هنا فيما أثار غضبي وآلمني

رأيت الكثير يتساهل في نقل ونسخ عباراتهم

وكلاً يلصقها على هواه

فليس كلُ الأشخاصِ قادرين على حملِ لقبِ (حكِيمٌ)

قال تعالى ” يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ”

فلا يأتي البعض ويتهاون في تلك الأقوال لأنها مرّت بالمشقة والصِعاب

فلو لم تكن عظيمة لما ذكرها الله في كتابه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى