الأخبار العالمية

ثورة براكين تسبب في فرار 15 ألفا من منازلهم

فاطمة المولد – مكة المكرمة
 

أجبرت ثورة بركانين فى بابوا غينيا الجديدة، 15 ألف قروى شمال شرق البلاد، على الفرار من منازلهم.

إنفجر جبل أولاون في جزيرة نيو بريطانيا الشمالية الشرقية بابوا نيو غينيا فجأة، حيث أطلق أعمدة من الرماد على بعد 18 كم (11.18 ميل) في الهواء، في حين إندلعت منطقة مانام القريبة، يوم الجمعة.

لم ترد أنباء بعد عن وقوع إصابات، لكن الإنفجارات دمرت المنازل والمزارع والآبار، تاركة القرويين دون طعام وماء، بينما عطلت أعمدة الرماد الرحلات الداخلية.
وقال الإتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، إنه إعتباراً من اليوم، الأحد، فر 3775 شخصًا من ثوران مانام و11.047 شخص من ثوران جبل أولاون ولجأوا إلى مراكز اللجوء.

كما غطى الرماد البركاني المنطقة بجزيئات صغيرة تشبه الزجاج يمكن أن تلحق الضرر بالرئتين بشكل دائم، مما يؤدي إلى المرض أو الوفاة.

أخبر جوردان سوبا، أحد سكان جزيرة المنام، وسائل الإعلام المحلية أن منزله دمر بسبب الرماد والحجارة، وأضاف: “لم يكن لدينا مكان نذهب إليه، فذهبنا إلى المنزل واختبأنا هناك لمدة ثماني ساعات على الأقل”.

قام رئيس وزراء بابوا نيو غينيا، جيمس مارب، بزيارة ملاجئ أولاون في مقاطعة غرب بريطانيا الجديدة اليوم، الأحد، وصرح أنه سيرسل قوة الدفاع للمساعدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى