الأخبار المحلية

تشجير ميقاتي وادي محرم والسيل الكبير

اشراقة رؤية – واس  :

تفقد الرئيس التنفيذي للمركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر بوزارة البيئة والمياه والزراعة الدكتور خالد عبد القادر الكثير من المواقع بمحافظة الطائف بهدف حرص الوزارة على تنمية الغطاء النباتي، مستعرضاً المقومات البيئية المتميزة في المنطقة وأهمية مضاعفة الجهود خلال المدة القادمة بما ينعكس على جودة الحياة تماشياً مع أهداف رؤية المملكة 2030.
وزار الدكتور خالد عبدالقادر متنزه الملك عبدالعزيز بعشيرة، الذي يعدّ من أكبر المتنزهات الطبيعية ، كما زار متنزه “البهيتة” على مساحة 50 كم 2 على طريق الطائف – مكة المكرمة السريع “السيل” متاخما لبلدة السيل الكبير حيث الميقات واتجاه قوافل الحجاج والمعتمرين القادمين من الخليج ووسط وشرق المملكة، فيما تنتشر أشجار الطلح الشوكية مكونة غابة طبيعية يمكن أن تكون وجهة سياحية لسكان الطائف ومكة المكرمة ، إضافة إلى متنزه “سيسد الوطني” و “مشتل العرج” ، مناقشا زيادة خطوط الإنتاج وسبل التطوير وأبرز التحديات والملاحظات والاستعدادت وأبرز الاحتياجات الحالية والمستقبلية لجميع المواقع التي زارها مع إدارتها في هذا الصدد ، ورافقه مدير الإدارة العامة للمشروعات والصيانة بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المهندس أسامة الجفال.
وقد تم الاتفاق على أعمال التشجير بميقاتي وادي محرم والسيل الكبير والاستفادة من المياه الرمادية بهدف زيادة الغطاء النباتي، إلى جانب نشر الوعي المجتمعي بأهمية الغطاء الأخضر .
من جانبه أوضح “الجفال” أن أعمال التشجير تأتي في إطار التعاون المشترك بين وزارة الشؤون الإسلامية والمركز الوطني لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر، مشيراً إلى أن المشروع يأتي تزامناً مع بدء عودة العمرة والزيارة تدريجياً .
يذكر أن التعاون القائم لإنفاذ المشروع يأتي للاستفادة المثلى من المياه الرمادية للمساجد ولتشجيرها وزيادة الغطاء النباتي حولها، والتعاون في زيادة الوعي المائي والبيئي وتوضيح حجم الضرر الناتج عن الإسراف في استخدام مياه الوضوء، والتعاون في نشر الوعي المجتمعي، فضلاً عن توافق المشاريع البيئية مع متطلبات حماية البيئة وتنميتها والحفاظ على مواردها، والتوعية بأهمية ترشيد المياه والغذاء وتقليل الهدر فيهما.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: