الأخبار المحلية

تخصصي الطائف يحقق تميزاً في تطبيق متطلبات واشتراطات “هيئة الغذاء والدواء” في قسمي الأشعة والطب النووي

اشراقة رؤية – واس  :

حصل مستشفى الملك عبدالعزيز التخصصي بالطائف على شهادة شكر وتقدير من الهيئة العامة للغذاء والدواء نظير تميزه بتطبيق متطلبات واشتراطات الهيئة العامة للغذاء والدواء الخاصة بأقسام الأشعة والطب النووي التابعة له بما يضمن كفاءة وسلامة وأمان استخدام الأجهزة والمواد الطبية المصدرة للإشعاع داخل تلك الأقسام.
وتعدّ هذه الشهادة نقلة نوعية في الخدمات الصحية بصحة المحافظة ضمن أفضل 15 مستشفى على مستوى المملكة, لا سيما مع ما تشهده الخِدْمات بتخصصي الطائف وأقسامه الفنية والطبية من تطور وعلى الدور الكبير الذي تقوم به صحة الطائف في هذا الشأن.
وأوضح مدير البرنامج الدكتور علي بن حسن الزهراني أن أسبقية الإنجاز التي جاءت على مستوى مستشفيات المملكة وحققت المعايير الأساسية لمتطلبات واشتراطات الهيئة العامة للغذاء والدواء من خلال متابعة تطبيق سياسات وإجراءات المستشفى الخاصة بالحماية من الإشعاع ومراقبة قياس جرعات تعرّض جميع العاملين للإشعاع بشكل منتظم واتخاذ الإجراءات الواجبة في حال زيادة الجرعات عن الحد المسموح به وإجراء اختبارات الجودة النوعية لجميع أجهزة الأشعة بشكل دوري ومنتظم وإجراء الاختبارات الدورية لفحص واقيات الإشعاع وإجراء اختبارات المسح الإشعاعي لجميع غرف الأشعة بشكل دوري ومنتظم و كذلك التخزين الآمن لجميع المواد المشعة الطبية داخل المستشفى.
وأشار إلى أن المستشفى يضم عدد من المشاريع التطويرية والتحسينية التي كان لها دور فاعل في رفع جودة الخدمة وكفاءتها ليستفيد منها المريض والمراجع بمستوى خدمات صحية ذات جودة عالية ومنها تطوير وتحديث الاستقبال الرئيس وإنشاء ممر رئيسي يستوعب عددا كبيراً من المراجعين دون حدوث ازدحام محققاً في الوقت نفسه أعلى معايير الأمن والسلامة وإنشاء استراحة مراجعين وإنشاء مدخل لوحدة الرنين المغناطيسي القديمة لتحقيق أعلى معايير أمان الرنين المغناطيسي وإنشاء وحدة موجات صوتية بقسم الأشعة وتطوير المكاتب الإدارية و الفنية الخاصة بوحدات القسم المختلفة.
وبين رئيس قسم الأشعة بالمستشفى الدكتور حسن غويدي, أن مشاريع التطوير والتحسين بالقسم مستمرة من خلال أرقام الخِدْمات المقدمة من الوحدات بالقسم كوحدة الطب النووي التي تم إجراء أكثر من 560 فحص مسح ذرّي منذ بدأت الوحدة الجديدة بالعمل بشكل كامل في سبتمبر 2019 م ، كما تم استيعاب جميع مرضى صحة الطائف من جميع الأعمار (حديث الولادة، والأطفال، والبالغين) والمراجعين لمستشفيات الطائف المختلفة، مفيدا أن هناك إنجازاتٍ بقسم الحماية من الإشعاع تتمثل في أن المستشفى يعدّ مستشفى مرجعيا للاستجابة الطبية لحالات الطوارئ النووية والإشعاعية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: