الأخبار المحلية

بعد حـادثة المخطوفين بالدمام.. مواطنة تروي قصة ابنها المفقود قبل 30 عاماً في تبوك

اشراقة رؤية – متابعات :

روت مواطنة من منطقة تبوك قصة اختفاء ابنها من مستشفى الولادة بعد ولادته سليماً معافى قبل 30 عاماً؛ أملاً في العثور عليه بعد عودة مختطفي الدمام إلى ذويهم.

وقالت المواطنة وفقاً لـ”سبق”، إن زوجها في اليوم التالي من الولادة أخبرها بأن الطفل وُلد بعيوب خلقية تسببت في وفاته، مبينةً أنها صُدمت وتساءلت كيف ولد مشوّهاً وأنا شاهدته سليماً حتى إن الممرضة التي أشرفت على ولادتي طلبت مني إرضاعه؟!

وأضافت أن طفلها أنجبته بعد فترة حمل كاملة، بينما الطفل الذي توفى ووصفه لها زوجها وشقيقها لا يتعدى عمره 4 أشهر وكان حجمه أصغر من الذي أنجبته، لافتةً إلى أن عائلتها وعائلة زوجها تخلوان من الأمراض الوراثية ولم يسبق في تاريخ عائلتيهما مَن وُلد مشوهاً.

وأكدت أنها لم تفقد الأمل بالله في العثور على ابنها، مبينةً أنه ما زال يزورها في أحلامها طوال تلك السنوات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى