خواطر

بدرية القحطاني تكتب: مسرح الحياة

بقلم: بدرية القحطاني

هناك بين صفحات الزمن مشاعر أخفتها الملامح، نهرب منها خوفًا من الإحساس بها، يجمعنا الشعور ذاته في كل مرة، ونكبت مشاعرنا بصمت، نقبل على الحياة، وكأننا نعيش بسعادة، ونظل ننتظر.

انتظارنا وإن طال علينا يرتوي بالأمل الذي فقدناه. تعتصر قلوبنا بين البقاء والرحيل نتأرجح بين الحضور والغياب، بين أن نكون كما نريد أو بين ما صرنا عليه.

نعاود الكرَّة من جديد، ونضيع في خضمّ الحياة، تقلبنا الأيام كيفما تشاء، فتارة حلوة وتارة مرة.

حتى الصدف التي ادعيناها صدفة، نحن الذين خلقناها وأودعناها في بريد الأيام نرقب كل جديد.

إلى قلوبنا التي تذوقت معنى الخذلان لا تيأسي أبدًا، وإن أصابك مضض.

سنبذل كل ما نستطيع، ونبقى متخفين، هربًا من ماضينا، حتى ركبنا مسرح الحياة، ومثَّلنا بإبداع وجاملنا حتى النهاية، أرهقنا أنفسنا ولكن بعد كل هذا.. هل سمع الأصم تصفيق جمهوره؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى