خواطر

بدرية القحطاني تكتب: أنا عربي

بقلم: بدرية القحطاني

أنا عربي.. وما زادني فخرًا أن لغتي أسمى لغات العالم، وأجملها وكيف لا أكون بهذا القدر من الفخر والجمال وأنا أتحدثها، بل تداعبني الكثير من مفرداتها، وكيف لا أجد منها مهربًا وهي في دمي.

لغة حباها الله بثروة لفظية واسعة لا نكاد نراها في لغات العالم أجمع. لغة تعهد الله بحفظها في كتابه. لغة الطلاقة والمرونة “لغة الضاد”. لغة البلاغة لغة القرآن.

يكفيني أن أكون عربيًا فصيح اللسان، عميق الوجدان، ولما لا وأنا أرى أنها هويتي، ترجمان قلبي، حكاية في سريرتي،
لله درك ما أجملك وما أعظمك.

فقف على مشارف الأرض زهوًا.. أنا عربي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى