الأخبار المحلية

بالصور.. المباخر.. تحف تراثية تفوح بالطيب في #رمضان

المباخر من أهم الأشياء التي يحافظ عليها البيت السعودي في كافة مناطق المملكة، لاسيما في شهر رمضان المبارك، حيث تفتح المباخر قلبها للنار ليشع الطيب على وسادة الجمر، ليفوح كزغرودة تطلقها بفرح محولة رائحة الموقع التي به إلى جنة من الطيب .

وتنتشر المباخر في المملكة منذ عشرات السنوات والتي تملك مجسماتها أشكالاً مختلفة، حيث تملأ الفنادق والمنازل بل أصبحت رمزاً تراثياً في بعض المدن .

المبخرة والتي تعد من الرموز التراثية أصبحت في المملكة مكانة اجتماعية في المناسبات والاحتفالات لتكون حاضرة في كافة المجالات لتفوح بالطيب وتعطر الأجواء.

وفي جولة لـ”المواطن“، كشف عدد من أصحاب المحال المتخصصة في بيع المباخر في سوق الخاسيكة جنوبي جدة أن أسعارها تختلف باختلاف جودتها وصناعتها فمنها الوطني والمستورد.

وأشاروا إلى أن أسعارها ثابتة في أيام رمضان المبارك أو حتى قرب عيد الفطر المبارك كون السوق لا يبيع إلا بسعر الجملة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى