أخبار دولية

الفلبين ترحل جندياً أمريكياً بعد العفو عنه في جريمة قتل

اشراقة رؤية – متابعات :

رحلت السلطات الفلبينية اليوم الأحد جنديا يتبع قوات مشاة البحرية الأمريكية العاملة في البلاد، بعدما كان الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي قد أصدر عفوا عنه مؤخرا بعد إدانته بقتل امرأة.

وقال مكتب الهجرة إن جوزيف سكوت بيمبرتون غادر مانيلا على متن طائرة عسكرية متوجهاً إلى الولايات المتحدة.

وقال خايمي مورينتي، مفوض شئون الهجرة الفلبيني، “نتيجة لترحيله، تم وضع بيمبيرتون على القائمة السوداء للمكتب، ما يمنعه من العودة بشكل دائم”.

وحُكم على بيمبرتون بالسجن 10 سنوات في عام 2015 بتهمة قتل جينيفر لود، التي عُثر عليها مخنوقة في حمام نزل في مدينة أولونجابو، على بعد 90 كيلومترًا شمال مانيلا، في أكتوبر 2014.

وقال المتحدث باسم دوتيرتي إن العفو المطلق لا يلغي إدانة بيمبرتون ، لكنه يلغي العقوبة، وفي رسالة أصدرتها محاميته، اعتذر بيمبرتون لعائلة لود.

وقالت المحامية روينا جارسيا فلوري إن بيمبرتون أعرب عن “امتنانه العميق” لدوتيرتي على إصداره قرار العفو، مضيفا “إنه ممتن للغاية لهذا العمل الرحيم”.

وانتقدت عائلة لود وسياسيون وجماعات حقوقية العفو، ووصفوه بأنه خيانة و “استهزاء بغيض ووقح بالعدالة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: