الأخبار العالمية

الفريق قايد صالح يصرح: الإنتخابات الرئاسية هي المخرج الوحيد للأزمة في البلاد

أماني رقيق – الجزائر

صرح الفريق قايد صالح، رئيس أركان الجيش الجزائري بأن الإنتخابات المبرمجة في الـ 4 من جويلية القادم، هي الحل الأمثل للخروج من هذه الموجة، مؤكدًا بأن الجيش ضد أي حل آخر خارج سطور الدستور كما يرغب المتظاهرون.

الفريق قال: ” وجب علينا جميعًا العمل على تهيئة الظروف الملائمة لتنظيم إنتخابات رئاسية بإعتبارها الحل الأمثل للخروج من الأزمة”.

ومنذ إنطلاق الإحتجاجات في 22 فبراير المتظاهرون يطالبون برحيل النظام، كما رفضوا رئيس الفترة الإنتقالية عبد القادر بن صالح ورئيس الوزراء نور الدين بدوي،وأيضًا كل المقربين من رئيس الجمهورية السابق السيد عبد العزيز بوتفليقة، كما رفض المحتجين تواجد إشراف بن صالح ضمن الإنتخابات القادمة.

من جهة أخرى، أعلن الفريق بأنه سيرافق العدالة لتطهير البلاد مؤكدًا بأن وزارة الدفاع تستحوذ على ملفات فساد بأرقام ومبالغ خيالية، وقد وضعت بين أيادي العدالة.

والجدير بالذكر، اليوم الثلاثاء، تم الإستماع لأقوال أحمد أويحي رئيس الوزراء السابق، وذلك بخصوص قضايا تتعلق بتبديد المال العام، والحصول على إمتيازات غير مستحقة، وخرج من المحكمة خلال الظهيرة دون إعطاء أي تصريحات للصحافة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى