خواطر

الفراق

بقلم : نورة فلاح       

   

أيام طويلة ثقيلة و بطيئة

تكاد تسلب معها روحك وحلمك الذي أردت

تظلم الحياة  في عينيك و تفقد لذة كل شيء

حتى النوم !

تكابر وتحاول التجاهل

تتصنع القوة و اللامبالاة

وكل مابك يبكي إلا عيناك

أو ربما تبكي !

تعيش في صراع ، والمؤلم أنك تصارع

نفسك

قلبك

عقلك

وتلك الأفكار

تود التراجع ويمنعك

الكبرياء !

أن تفارق شخصا أحببته كأن تفارق الروح

الجسد

تمضي أيامك بلا روح كجثة هامدة لا حياة فيها

” الفراق ”

كالموت والمؤلم انه لا يأتي 

دفعة واحدة

ماذا لو أن كل ما يحدث بيننا كابوس مزعج  نستيقظ منه

ثم نعود كسابق عهدنا ، هل ستعود ؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى