الأخبار المحلية

“العيسى ” يوجه بإسناد مختلَف الممارسات الإدارية والإشرافية والأعمال المرتبطة بالأنشطة الطلابية بالمدارس الأهلية والعالمية لكوادر وطنية

اشراقة رؤية – ابتسام عابد

أكدت وزارة التعليم تأكيدها على المدارس الأهلية والعالمية بالاهتمام بقيم التعليم وتعزيز الانتماء الوطني في نفوس التلاميذ والتلميذات عن طريق تقديم النشاطات والبرامج الإرشادية الهادفة الداعمة لهذا، بعيداً عن الأنشطة التي تتنافى مع التوجهات الوطنية.

أتى هذا في توجيه لمعالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، تكفل إحالة مختلَف الإجراءات الإدارية والإشرافية والأعمال المرتبطة بالأنشطة الطلابية بالمدارس الأهلية والعالمية لكوادر وطنية وإحلال مدرسين وطنيين في الوظائف المتعلقة بهذا من شاغلي الوظائف التعليمية ( زعيم – وكيل – مرشد طلابي – رائد نشاط – وظائف إدارية ) ، والوظائف الأخرى التي يمكن شغلها بكوادر وطنية في مدة أقصاها عاقبة الفصل الدراسي الأول للعام 1440/1439هـ .

وشدد معاليه إعادة نظر ممارسات تأييد التأشيرات الممنوحة للمدارس الأهلية والعالمية والتحقق من عدم وجود كوادر وطنية لشغل تلك الوظائف قبل الرفع بهذا، وتشكيل فرق إشرافية لاستكمال التزام المدارس الأهلية والعالمية بما أشير إليه، واتخاذ الأفعال النظامية بحق المدارس غير الملتزمة بهذا.

ووجه معاليه جميع إدارات التعليم برفع توثيق قبل عاقبة الفصل الدراسي الجاري لوكالة الوزارة للتعليم الأهلي بما تم اتخاذه من قبل كل إدارة بذلك الخصوص.

وأفادت التعليم أن هذا يجيء انطلاقاً من مراعاة الوزارة بتدعيم الانتماء الوطني في نفوس أبنائنا التلاميذ والتلميذات بالمدارس الأهلية والعالمية، ولما لوحظ من قيام بعض المدارس الأهلية بترتيب أنشطة تتعارض مع التوجهات الوطنية، ورغبة في إيواء الوظائف التعليمية والإدارية في قطاع التعليم الأهلي بما يأخذ دورا في تجويد عملية التدريس والتعليم والتربوية واستقرارها .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى