الأخبار المحلية

السجن 18 عاما وغرامات بـ 500 ألف بحق مواطنَيْن ووافد عربي بتهمة غسل أموال

قال مصدر مسؤول في النيابة العامة، إن نيابة الجرائم الاقتصادية وجهت الاتهام لثلاثة أشخاص (مواطنَيْن ووافد من جنسية عربية)، بغسل الأموال.

وأوضح المصدر، أن إجراءات التحقيق، كشفت قيام السعوديَّين بفتح سجلات لكيانات تجارية، وفتح حسابات بنكية لتلك الكيانات وتسليمها للوافد وتمكينه من التصرف بها.

وأضاف أنه بإجراء جملة من التحريات المالية على حسابات المتهمين والكيانات التجارية تَبين قيام الوافد بإيداع أموال طائلة وتحويلها لخارج المملكة.. وبالتحقق من مصدر الأموال تَبين أنها غير مشروعة المصدر، وقام المتهم بإخفاء حقيقتها وجعلها تبدو وكأنها مشروعة المصدر.

وأبان أنه تم إيقاف المتهمين، والادعاء عليهم أمام المحكمة المختصة، وتقديم الأدلة على اتهامهم، وصدر الحكم القضائي المتضمن إدانتهم بما نُسب إليهم، وأن الكيانات التجارية غطاء لتحويل الأموال المجهولة المصدر إلى خارج المملكة، والحكم عليهم بالسجن لمدد بلغت 18سنة، وغرامات مالية بلغت 500 ألف ريال، ومصادرة قيمة مماثلة للأموال التي تمت عليها الجريمة والمتحصلات منها وعائداتها، وإبعاد الوافد عن البلاد بعد انتهاء محكوميته.

وشدد المصدر على حظر تمكين الوافد من التصرف في الكيان التجاري أو حساباته البنكية إلا في الأحوال المنصوص عليها نظامًا، وأن هذا الأمر موجب للمساءلة الجزائية طبقًا لنظام مكافحة التستر ونظام مكافحة غسل الأموال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى