المرأة والطفل

الزواج فطرة انسانية

بقلم -ايمان الصانع 

فطرة الله التي فطر الناس عليها

من الأمور  البديهيه في مبادئ الشريعة الإسلامية  أن الشريعة تحارب كل مايخالف الفطرة

الزواج فطرة إنسانية  مجبول عليها كل مخلوق لإشباع الحاجات والغايات في النفوس

ونحن إذا  تأملنا  مواقف رسول الله صلى الله عليه وسلم في مراقبة أفراد المجتمع ومعالجة النفس الإنسانية

ازددنا يقيناً بأن هذه المراقبة وتلك المعالجة مبنية على إدراك  حقيقة الإنسان و تلبية أشواقه  وميوله.

فالزواج كفيل باستمرار و بقاء النسل الإنساني و افتخار الأبناء  بانتسابهم الى آبائهم .

وبالزواج يسلم المجتمع من الانحلال الخلقي و تنمو روح المودة والرحمه والألفة بين الزوجين

ويتعاون الزوجان على بناء الأسرة  وتحمل المسؤولية و تتأجج في نفس الوالدين  العواطف

وتفيض في قلوبهم الأحاسيس والمشاعر النبيلة.

فلا عجب أن نرى الشريعة الإسلامية  قد أمرت  بالزواج وحضت عليه

وصدق رسول الله في قوله :

إذا جاءَكم مَن ترضَونَ دينَه وخُلقَه فأنكِحوهُ ، إلَّا تفعلوا تَكن فتنةٌ في الأرضِ وفسادٌ قالوا يا رسولَ اللَّهِ وإن كانَ فيهِ قالَ إذاجاءَكم مَن ترضَونَ دينَه وخُلقَه فأنكِحوهُ ثلاثَ مرَّاتٍ

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: