مقالات

الحياة.

بقلم: فاطمه العمري .

عندما يكون السؤال 🙁 عن الحياة ).

ما أول انطباع يخطر ببالك؟ 

ربما البعض يتحدث عن السعادة وعن حلوها وعن الخير بداخلها ويختصرها لك في أن تقدم المساعدة والعون للغير ، وهو أن يكون عطاؤك فيها أكثر مما تأخذ منها لكي تذوق طعم السعادة  .

وآخر يُحدثك عن مُرّها وعن الشر بداخلها ويقول لك الحياة ملئية بالأشرار الذين لا يفكرون الإ بأنفسهم فقط ، أنهم أنانيين لقد أصبحت الحياة رماداً بعد أن أشعلوا بداخلها النيران لكي يدفئوا أنفسهم بل بأنانيتهم هم النيران التي أحرقت الحياة وجعلتها رماداً.

وربما آخر يتحدث عن الأسوء والأخطر في الحياة والضرر الذي يلحقُه بنفسه وبغيره وهو أن يكون في حديثه وفعله كاذباً، وفي وعده مخالفاً، وفي السر فاضحاً وبذلك يفقد عكاز الثقة بنفسه وبغيره وبذلك نفقد جمعياً ركيزة الحياة.

والبعض يتحدث عن المحبة ،والإيمان ،والتسامح،والسلام والتواصل مع الآخرين عن الأساس بالحياة بل الأسمى والأقوى والأكثر جمالاً لحياة بها يطيب العيش ويزهر الربيع وتمطر علينا الحياة بخيرها.

وآخر يتحدث على أنها حركة دائمة ومغامرات لاتنتهي سهل الخطأ فيها وأكبر خطأ نحملُه التنازلات عن المبادىء والقيم الفضيلة وبذلك يصعب فهم الخطأ والرجوع عنه وأكبر عقبة بها الخوف وأكثر هزيمة فيها الإحباط وأجمل ما بها أن تعيش يومك بها وتقضي على فراغك بالعمل والكفاح وأسرع طريق يصل إلى الأهداف والطموحات عدم الميل عن الخط المستقيم .

وربما آخر يتحدث عن العيش تحت كنف الله وهو القرب من الله والإيمان به والامتثال لأمره والابتعاد عن مانهى عنه والتزود بالنوافل والاكثار من ذكره وتسبيحه وبها ترى الحياة الطيبة والعيش الهنيء وتحظى بالسعادة والسكينة والانتصار والقوة فيه هذه الحياة والفوز بالآخرة .

والآن عزيزي القارىء : ماهو أول انطباع يخطر ببالك عن الحياة ؟ 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: