الأخبار المحلية

الحج»: سنعتمد على الحلول التقنية لمراحل العودة التدريجية للعمرة.

صحيفة إشراقة رؤية_عليه المطيري_الطائف

أعلن وزير الحج والعمرة السعودي، محمد صالح بنتن، اليوم ، تفاصيل جديدة بشأن كيفية عودة العمرة بشكل تدريجي خلال المرحلة المقبلة.

وقال أن المملكة بصدد العودة التدريجية للعمرة والزيارة مع مراعاة الاحترازات الصحية، مبينًا أنها ستكون عبر حلول تقنية تمكن الشركات والمؤسسات من تطوير خدماتها وتسويقها محليًا وعالميًا.

وأن العودة ستكون عبر حلول تقنية تمكن الشركات والمؤسسات من تطوير خدماتها، وهذه الحلول تتمثل في تطبيق «اعتمرنا» بحيث كل من يقدم أو يرغب في القدوم للعمرة يدخل لحجز الوقت المتوفر له لأداء مناسك العمرة، «وهنا يأتي دور مؤسسات وشركات العمرة لتسويق البرامج للمواطنين أو القادمين من خارج المملكة».

و أنه سيكون هناك أكثر من 30 شركة محلية وعالمية يمكن التعامل معها، مشيرًا إلى توفير المسار الالكتروني لهذه الشركات لتتمكن من تقديم الخدمات ومتابعتها للمعتمرين، مبينًا أن كارت التحول الأول يكون لخدمة زوار المسجد النبوي من الداخل والخارج.

وأكد الوزير، وقوف وزارة الحج والعمرة مع المستثمرين والعاملين في هذا القطاع، خصوصًا في هذه المرحلة وفي مرحلة التحول المؤسسي والتي ستجعل من شركات ومؤسسات العمرة كيانات اقتصادية قوية وذات خدمات تخصصية عالية الجودة.

إلى أن شركات العمرة تخدم نحو 16 مليون معتمرًا من الداخل من المواطنين والمقيمين ومن مواطني دول مجلس التعاون الخليجي ومعتمري الخارج.

كما أن المملكة العربية السعودية تجند الطاقات لخدمة ضيوف الرحمن وأداء مناسكهم حتى عودتهم.، وتابع قائلاً: «نطمح بخدمة 30 مليون معتمر سنوياً بحلول عام 2030»

وأن منظومة الحج والعمرة لا تقتصر على الخدمات الأساسية التي تقدم لضيوف الرحمن،  يوجد لديها محتوى ضخم من الخدمات التي يمكن أن تقدم من قبل القطاع الخاص مثل الخدمات المساندة واللوجيستية وغيرها والتي ستكون لها دور كبير في تحقيق مستهدفات الرؤية.

وأن : «الاندماجات والاستحواذات في قطاع العمرة ستخفف بشكل كبير على التكاليف التشغيلية وستساهم في زيادة كفاءة التشغيل وتنوع الخدمات المقدمة مع زيادة الأصول والقدرات المالية».

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: