مقالات

الثقة الصائبة.

بقلم_جهيز عبدالله

الثقة هي ذلك السور المتين الذي يحيط بنا كي يبقينا صامدين في وجه الصعاب وتعني أيضا ثقتنا الصائبة والتي نمنحها للأشياء الصحيحة التي حولنا، ثقتنا في أنفسنا وهمتنا هي من تسعفنا في انقلابات الفشل، ثقتنا بالله هي من تعطينا سراج النور لنكمل في عتمة الحياة ونواجه أحداث القدر.

الثقة ليست كلمة نلفظها فقط بل هي شعور قوي يمدنا بالطاقة والحزم فهي تكمل النصف الأخر من كل عمل ،من كل تجربة، من كل نية وكل قرار نتخذه، أن تكون واثقاً يعني أنك صامد حتى في ذروة الصعاب. ثقتك بذاتك وبكل ماتملك هي من تعطيك القوة، الثقة تعطيك احترام الأخرين وتقديرهم وهي من تنهي ترددك وخوفك من اتخاذ القرارت، ونحن نحتاجها حتى عند الإنكسار فل نثق أن عوض الله جميل وأن صبرنا على كل اللحظات القاسية ماهو إلا امتحان نخوضه وسنخرج منه بأفضل الحالات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى