الأخبار العالمية

التحالف يجدد دعمه للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في كل المجالات

أكد المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن العقيد الطيار الركن تركي المالكي أن القوات المشتركة للتحالف تجدد دعمها للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في المجالات كافة،  في مفاوضات السويد بين الأطراف اليمنية، موضحًا أن التحالف يبذل جهودًا حثيثة في تهيئة الأراضي المناسبة، وكذلك المعطيات للأطراف اليمنية كافة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الخاص بالقوات المشتركة للتحالف الذي عقد اليوم في الرياض، حيث بيَّن أن التحالف عقد لقاءً مع ممثلي اللجنة الدولية للصليب الأحمر في تاريخ 16 صفر 1440هـ وجرى خلاله تسليم 340 رسالة من المحتجزين من قبل المقاتلين الحوثيين، وتم تسليمها من قيادة القوات المشتركة للتحالف إلى ممثلي الصليب الأحمر لإيصالها إلى عائلاتهم بحسب القانون الدولي الإنساني واتفاقيات جنيف.

وأشار إلى أن قيادة القوات المشتركة وفرت دعمًا ماليًا للحكومة اليمنية الشرعية لعلاج الجرحى من الجيش الوطني اليمني، وهيأت السبل كافة للعلاج سواء في الداخل اليمني أو بالخارج، بالتعاون مع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، أو من خلال نقل الجرحى خارج اليمن لاستمرار علاجهم، متطرقًا إلى أن مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، ضمن خطة العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن، قام بعلاج حتى هذه اللحظة أكثر من 21 ألفًا من المصابين والجرحى من الجيش الوطني اليمني.

وأفاد بأن دولة الإمارات العربية المتحدة أعلنت خلال الفترة الماضية عن علاج أكثر من 124 جريحًا بجمهورية مصر العربية مع نقل عائلاتهم والمرافقين لهم إلى الجمهورية المصرية، موضحًا أن القوات المشتركة للتحالف أعلنت خلال الفترة الماضية عن العمل مع مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية باليمن لتهيئة وإيجاد الممرات الإنسانية الآمنة من الحديدة إلى صنعاء.

وأوضح أن قيادة القوات المشتركة للتحالف أصدرت خلال الفترة من 26 مارس 2015م حتى 10 ديسمبر 2018م، 35413 تصريحًا لجميع المنافذ الإغاثية بالداخل اليمني، مشيرًا إلى أن عدد تصاريح وأوامر تأمين تحركات المنظمات الإغاثية بالداخل اليمني خلال الفترة من 3 حتى 10 ديسمبر 2018م بلغ 288 تصريحًا.

وأكد دعم المملكة للموانئ اليمنية، ضمن خطة العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن، بـ3 رافعات بميناء عدن والمكلا، حيث يهدف الدعم إلى تسهيل عمليات التفريغ والإنزال للمساعدات الإنسانية، وزيادة الطاقة الاستيعابية، كما تذلل الصعوبات التي اختلقتها مليشيا الحوثي الإرهابية للضغط على الشعب اليمني، ورفع الكفاءة التشغيلية، متطرقًا إلى وصول الدفعة الثانية من منحة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- للمشتقات النفطية لمحطات الكهرباء.

وأبان أن الدفعة حملت 65000 طن من الديزل، و32000 طن من المازوت، تقوم بتشغيل 64 محطة كهرباء وتخدم 10 محافظات، موضحًا أن إجمالي قيمة الدفعتين حتى الآن 120 مليون دولار.

وحول موقف العمليات العسكرية، أكد أن الجيش اليمني المدعوم من التحالف يواصل العمليات التعرضية الهجومية في المحاور كافة، كما قام الجيش الوطني في محور باقم بتنفيذ عمليات هجومية على مركز مديرية باقم، فيما جرى السيطرة في محور كتاف على مركز المديرية، وجبل المساوح وجبل المقور في محور البقع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى