الأخبار العالمية

الإسلاموفوبيا ..و أحداث و11 سبتمبر..تعد نقطة حولت غيرت وجه العالم .

اشراقة رؤية  – حسنة اليزيدي – مكة المكرمة :

تشهد الولايات المتحدة كل عام ذكرى هجمات 11سبتمبر عام 2001 ، و الذي صادف يوم الأربعاء ، و قد حل مع هذه الذكرى ما شكلته من نقطة مفصلية في علاقة العالمين العربي والإسلامي بالغرب، بسبب تنامي ظاهرة الإسلاموفوبيا.
و كان لهذا الدمار الذي أحدثته ارتطام الطائراتين ببرجي التجازة في نيويورك كان له أثر في علاقة الولايات المتحدة مع العالمين العربي والإسلامي.
وعلى الرغم من أن ما يعرف بظاهرة الإسلاموفوبيا، وهي الخوف من الإسلام أو من المسلمين، تعد ظاهرة قديمة بحسب الباحثين، إلا أنها تنامت بشكل كبير بعد تلك الأحداث التي تبنتها جماعات إرهابية.
و إن جذور الظاهرة تمتد لصراعات تاريخية قديمة، اكتسبت بعدا جديدا بعد أحداث سبتمبر، إثر استغلالها من طرف الكثير من المفكرين والساسة الأميركيين من أجل الترويج لأفكارهم التي تعادي المسلمين كما أكد ذلك كثير من الباحثين .
و من خلال خطاب وجهه الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما إلى العالم العربي و الإسلامي من القاهرة حاول فيه التخفيف من حدة ذلك التوتر، قائلا إنه يريد بدأ صفحة جديدة في علاقة الولايات المتحدة مع العرب والمسلمين.

اظهر المزيد

مديرة العلاقات العامة دنيا بدران

هاوية للكتابة المتلذذة بالبلاغة والمحسنات البديعية .. كتاباتي تنبع من الوجدان التي تنم عن النضج العقلي ولله الحمد .. لدي حس كبير للغة العربية .. بكالوريوس علم نفس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى