الأخبار المحلية

إسكان ربى جدة يعلن عن جاهزيته لتسليم عدداً من الوحدات السكنية للمواطنين المستفدين من برنامج سكني .

 

 

جوهره الثقفي – الطائف

سلّم معالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل, عدداً من الوحدات السكنية للمواطنين من مستفيدي برنامج “سكني” التابع لوزارة الإسكان في مشروع إسكان “ربى جدة”، الذي تنفذه شركة “مكيون مطورون عمرانيون”، ويوفّر المشروع 1248 وحدة سكنية على مساحة تتجاوز 95 ألف متر مربع ضمن بيئة متكاملة تتوافر فيها المواقع المخصصة للمرافق الخدمية اللازمة للمواطنين، كما تفقّد معاليه عدداً من مشاريع التطوير العقاري وكذلك أعمال البنية التحتية في مخططات الأراضي المجانية على مستوى محافظة جدة.
ويُعد مشروع “ربى جدة” ضمن المشاريع المتعددة التي يتيحها برنامج “سكني” للمستفيدين بالشراكة مع القطاع الخاص، التي بلغ عددها 69 مشروعاً تحت الإنشاء
توفر 124 ألف وحدة سكنية متنوعة بين شقة وفيلا وتاون هاوس، فيما يأتي التسليم استكمالاً لما تم تسليمه في عدد من المشاريع تحت الانشاء مثل مشروعي “نساج تاون” و”الواجهة” في المنطقة الشرقية، وسيتبعها المزيد من المشاريع تدريجياً خلال هذا العام والعام المقبل في إطار حرص الوزارة عبر برنامج “سكني” على تمكين الأسرة السعودية من التملك بالاستفادة من الخيارات السكنية المتنوعة التي تلبي رغبات وقدرات المستفيدين.
ويمتاز المشروع بموقعه المميز من الجهة الجنوبية الشرقية بمحاذاة طريق مكة المكرمة – جدة السريع، ويشمل عدداً من مواقع الخدمات التعليمية والصحية والتجارية
والترفيهية، إضافة إلى الحدائق العامة، علاوة على تكامل البنية التحتية من شبكات المياه والكهرباء والاتصالات وشبكة الصرف الصحي ونظام تصريف الأمطار، والمرافق العامة.
وأشار رئيس مجلس إدارة شركة “مكيون” الدكتور مجدي حريري، أن خطط وبرامج وزارة الإسكان بالشراكة مع القطاع الخاص أسهمت خلال الفترة الماضية في دخول عددكبير من الوحدات السكنية الجديدة إلى السوق مع مراعاة السعر والجودة المناسبة، وهو ما ساعد في خلق توازن بين العرض والطلب، مشيداً في الوقت ذاته بالمتابعة الدقيقة من قبل وزارة الإسكان للمشاريع تحت الإنشاء بالشراكة مع المطورين العقاريين.
ولفت الانتباه إلى أن العمل جارٍ حالياً على استكمال المراحل المتبقية من المشروع تمهيداً لتسليم المزيد من الوحدات للمستفيدين، مؤكداً أن المشروع سيكون مكتملاً مع نهاية ديسمبر المقبل، مشيراً إلى أن المشروع يراعي جودة التصاميم بما يتلاءم مع متطلبات الأسرة السعودية، إضافة إلى توفير الضمانات اللازمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى