أخبار دولية

إحدى فروع تنظيم داعش تهاجم غرب أفريقيا “نيجيريا”

فاطمة عثمان – مكة المكرمة

نظمت إحدى فروع داعش يوم الأربعاء الموافق ٢٢مايو هجوماً إستهدف به غرب أفريقيا، وقام الفرع بإعلان وتأكيد مسؤليته عما حدث ، حيث وقع هجومهم في “نيجيريا” وذلك قبل يومين من الآن، مشيراً إلى مقتل ٢٠جندياً نيجيري وإعدام ٩جنود آخرين.

ومن جانبه أعربت إحدى المواقع أن الهجوم بات في منطقة ” ثكنة ” وقتل الجنود يوم الإثنين في “جوبيو”،وذلك حسب ترجمة إفادة داعش.

كما أنه تم نشر ڤيديو من قِبل فرع التنظيم يحتوي إعدام الجنود التسعة، ولم يتم التحقق من صحتك من الجهات المستقلة كما أنه لم يتم ذكر أي تعليق من جهة الجيش النيجري.

ومن جانباً آخر أوضح أحد موظفي الإغاثة الإنسانية ومصدراً أمني أن هجوم المسلحين كان في ولاية برنو مزوداً بعربات تحمل رشاشات ثقيلة على دراجات نارية،كما ذكرو مطالبين بعدم إعلان أو ذكر أسمائهم؛لأنه لم يسمح لهم بالتحدث إلى الصحافة ووسائل الإعلام.

وأشارت الجهات العليا لنيجيريا إلى الوضع السيء الذي تواجهه من قِبل منظمة بوكر حرام،كما أشارت إلى ما سببته أعمال العنف إلى مقتل ألآف الأشخاص وتشريد البعض،مشيرين إلى أن الجانبان يخوضان معرة دامت أكثر من ١٠سنوات تهدف إظهار من له الغلبة.

وحسبما أفاد المتحدثين أن إطلاق النار بين الطرفين إستمرت لأكثر من ساعة كما أن الإنسحاب كان من فريق الجيش.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى