خواطر

أنتِ سندك

 

يوماً ما ستتخطي ذلك وإن طالت المدة ستتخطي ذلك وإن كنتي لوحدك اجعلي أصعب ظروفك سلاح تحاربي فيه نفسك أولاً وقاوميها لكي لاتستسلم وتضعفي لأي ظرف كوني أنتي من تقويها وأنتي من تضعفيها لذلك لاتنتظري من أحد الوقوف بجانبك للنهاية لأنهم كلهم راحلون وستبقين هزيلة وضعيفة وستندمين على استنادك عليهم تابعي طريقك واستمري وافعلي ماتريدين ولاتلتفتي لأحد وإن تعثرتي قفى من مكان تعثرك وإذا أردتي إعادة المحاولة لاتعودين من بداية الطريق وتذكري لا أحد يستطيع إسنادك سوى نفسك.

بقلم :ابتسام حكمي 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: